ورد الآن
Home » العالم, مميز » قصة الابن غير الشرعي لترامب.. من شائعة إلى تحقيق موثّق

أثار نشر وكالة الاسوشييتد برس لموضوع وجود “ابن غير شرعي” للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تغطيات إخبارية في كبريات الصحف الأمريكية التي استذكرت جميعها أنها حاولت أكثر من مرة نشر تلك القصة التي تسربت في نهاية حملة الانتخابات الرئاسية 2016، لكنها أحجمت عن النشر؛ لعدم اكتمال الوثائق الثبوتية للشائعة، في حينه.

وكانت تفتيش مكتب المحامي الخاص لترامب، مايكل كوهن، الأسبوع قبل الماضي، كافيًا، لتبادر الوكالة إلى نشر القصة الشائعة، بعد أن تأكد بأن عملية تفتيش شقة ومكاتب محامي ترامب، كانت جزءًا من معلومات أضحت شبه مؤكدة لدى وكالة التحقيقات الفيدرالية، وتتضمن جوانب قانوية تستدعي التحقق.

شراء السكوت
القصة كما نشرت الآن لأول مرة، تقول إن لدى ترامب طفلًا غير شرعي من فتاة “إباحية”، كانت تعمل في بنايته ناطحة السحاب، “ترامب تاور”، اسمها كارين ماكدوغال، وإن محامي ترامب ومجلة “ناشينال انكواير” المؤيدة لقطب العقار الأمريكي لعبا أدوارًا في منع نشر القصة تضمن حقوق نشر صحفية بمبلغ 150 ألف دولار.

كما جرى اتفاق مع حارس في بناية ترامب تاور، اسمه دينو ساجودين كان يعرف بالموضوع على شراء سكوته بمبلغ 30 ألف دولار، ليصبح مصدرًا سريًا للقصة، واخذ تعهد منه بمبلغ مليون دولار إذا هو أفشى السر.

وكانت صور لترامب مع كارين نشرت في مناسبات حضرتها زوجته.

محامي ترامب اعترف بالموضوع

وكالة أسوشييتد برس تقول الآن إن كوهين، المحامي السابق لترامب، اعترف لها بأنه ناقش قصة ساجودين مع مجلة انكوايرر، عندما كانت تعمل عليها.

وقال إنه كان يتصرف كمتحدث باسم ترامب، عندما فعل ذلك ونفى معرفته بأي شيء قبل ذلك عن دفع المبلغ المستحق إلى البواب السابق.

وبعد نشر “الأسوشييتد برس” لهذه التفاصيل المعززة بالوقائع عادت اليوم بقية الصحف الأمريكية الكبرى لنشر ما كانت تعرفه، وكيف لم تستطع النشر سابقًا لوجود ثغرات في التفاصيل تبين الآن أنها قيد التدقيق في وكالة التحقيقات الفيدرالية وفي معلومات عن حارس ناطحة السحاب “ترامب تاور”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com