ورد الآن
الرئيسية » العالم, مميز » بدء التصويت في الجولة الأولى لانتخابات الرئاسة الفرنسية

فتحت مراكز الاقتراع في فرنسا أبوابها اليوم الأحد في تمام الساعة الثامنة صباحا (بتوقيت باريس) لاستقبال الناخبين في الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية الفرنسية.

ويتنافس على منصب الرئيس 11 مرشحًا وهم: مارين لوبن (48 عامًا) عن حزب الجبهة الوطنية (اليمين المتطرف)، بونوا هامون (49 عامًا) عن الحزب الاشتراكي (يسار)، فرانسوا فيون (63 عامًا) عن حزب الجمهوريين (يمين) ، إيمانويل ماكرون (39 عامًا) عن حركة إلى الأمام (الوسط)، جون لوك ميلنشون (65 عامًا) عن حركة فرنسا الابية (يسار متطرف)، فيليب بوتو (50 عامًا) عن الحزب المعادي للرأسمالية الجديد، ناتالي ارتو (47 عامًا) عن حركة نضال العمال، فرانسوا أسيلينو (59 عامًا) عن الاتحاد الجمهوري الشعبي، نيكولا دوبون-آينيان (56 عامًا) عن حركة “انهضي يا فرنسا”، جاك شيميناد (75 عامًا) مستقل وجون لاسال (61 عامًا) مرشح وسطي مستقل.

ومن المقرر أن يستمر التصويت في مراكز الاقتراع البالغ عددها 66 ألفًا و546 مركزًا حتى السابعة مساء بينما في بعض المدن الكبرى ستغلق الصناديق في الثامنة مساء.

ويبلغ عدد الناخبين المسجلين في فرنسا ومقاطعات ما وراء البحار التابعة لها 45.67 مليون ، بالإضافة إلى 1.3 مليون فرنسي يقيمون في الخارج ومسجلين على القوائم الانتخابية للقنصليات في الدول الأجنبية.

ويشترط أن يكون الناخب حاملاً للجنسية الفرنسية وبلغ سن الرشد ويتمتع بحقوقه المدنية و السياسية و مسجلا على القائمة الانتخابية ، ويتعين أن يكون بحوزته بطاقة هوية باستثناء البلدات التي يقل عدد سكانها عن ألف مواطن والتي يقبل فيها البطاقة الشخصية أو الانتخابية.

ويتولى تأمين الانتخابات 50 ألفا من قوات الشرطة والدرك الوطني بجانب 7 آلاف جندي بعملية الحارس (التابعة للجيش)، إذ إنه لأول مرة تجرى الرئاسيات تحت نظام الطوارئ الساري في البلاد منذ هجمات نوفمبر 2015 الإرهابية بباريس، كما تم تشديد الإجراءات الأمنية عند دخول اللجان الانتخابية.

وكان الاقتراع قد بدأ أمس السبت بالنسبة للفرنسيين المقيمين في الولايات المتحدة و كندا وأمريكا الجنوبية وكذلك في بعض أقاليم ما وراء البحار التابعة لفرنسا وهي جوادلوب وجويانا ومارتينيك وسان-بارتيليمي وسان-مارتان و سان-بيير-اي-ميكلون وبولينزيا الفرنسية، بينما سيجرى اليوم الأحد في الأقاليم التالية: لاريونيون ومايوت وكالدونيا الجديدة.

ويفوز بالانتخابات في الجولة الأولى المرشح الذي يحصل على الأغلبية المطلقة أي أكثر من 50% من الأصوات الصحيحة، أيا
كانت نسبة المشاركة، إلا أن هذا لم يحدث من قبل منذ تطبيق نظام الاقتراع العام المباشر في عام 1962.

ومن المقرر أن تعلن النتائج الجزئية مساء اليوم عقب فرز الأصوات ، حيث سيتأهل مرشحان فقط للجولة الثانية التي ستجرى في 7 مايو.

ومن المنتظر أن تجرى مراسم تنصيب الرئيس الجديد يوم 14 مايو كحد أقصى وهو تاريخ انتهاء ولاية الرئيس الحالي للبلاد ﻓرانسوا أولاند.


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com