ورد الآن
Home » العالم, مميز » رئيس مكتب مكافحة الجريمة في ألمانيا: عدد الإسلامويين الخطيرين في ألمانيا أكبر من أي وقت مضى

Federal Criminal Police Office 2015 conferenceصرح رئيس مكتب مكافحة الجريمة في ألمانيا أن عدد الإسلامويين الخطيرين كبير، ولكن نسبة مهمة منهم متواجدون في سوريا والعراق. وأقر المسؤول الألماني بصعوبة رصد تحركات الإسلاميين خارج بلاده لأنه “لا يعرف أين هم بالضبط”.

قال هولغر مونش رئيس مكتب مكافحة الجريمة في ألمانيا إن عدد الإسلامويين الخطيرين في ألمانيا يبلغ نحو 500 شخص وأن نصفهم متواجد حاليا خارج الأراضي الألمانية. وأضاف مونش إن مكتب مكافحة الجريمة يتابع هؤلاء الأشخاص أيضا وقال: “يجب علينا أن نعرف ما الذي يفعلونه؟ ومع من يتواصلون؟ وهل سيجيئون في الغد إلى ألمانيا؟”

هولغر مونش رئيس مكتب مكافحة الجريمة في ألمانيا.
وأكد مونش أن المتابعة الدقيقة لهؤلاء مسألة صعبة لأنه لا يُعرف بالضبط أين هم، علما بأن كثيرين منهم يتواجدون في العراق وسوريا.
وتابع مونش في حديث مع وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) في برلين نشرته اليوم الخميس (23 يونيو/ حزيران 2016) إن عدد الإسلامويين الخطيرين يبلغ 501 شخص وهذا أكبر من أي وقت مضى. وأوضح رئيس مكتب مكافحة الجريمة في ألمانيا أن من بين هؤلاء 253 شخصا يتواجدون على الأراضي الألمانية، بينهم 97 شخصا في السجون. وأكد مونش أن هؤلاء أيضا لابد من مراقبتهم لمعرفة مع من يتواصلون؟ وهل اتجهوا نحو راديكالية أقوى.
وأوضح مونش أن عدد الإسلاميين، الذين غادروا ألمانيا إلى سوريا والعراق يبلغ نحو 820 شخصا، وأن عدد المسافرين قلّ في الفترة الأخيرة بسبب الضربات التي يواجهها تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، علاوة على تشديد تركيا منذ فترة للرقابة على حدودها، إضافة إلى إقرار إجراءات للحد من سفر هؤلاء من قبل ألمانيا وعدد من الدول الأخرى.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com