ورد الآن

التفرغ لمقاعد التأهل الى اوروبا وتجنب الهبوط في البوندسليغه

بعد حسم بايرن ميونيخ اللقب السادس تواليا وال28 في تاريخه، ينصب الاهتمام في المرحلة 30 من الدوري الالماني في كرة القدم “البوندسليغه”، على المراكز المؤهلة الى البطولتين القاريتين، وخصوصا دوري الابطال، وتجنب الهبوط الى الدرجة الثانية.

وكان بايرن ميونيخ، صاحب الهجوم والدفاع الاقوى، كرس زعامته للكرة الالمانية السبت الماضي بفوزه الكبير على اوغسبورغ 4-1، رافعا رصيده الى 72 نقطة من 29 مباراة، وبفارق 20 نقطة عن شالكه الثاني أقرب مطارديه قبل 5 مباريات على ختام الدوري.

ويحارب بايرن على ثلاث جبهات تحت اشراف مدربه المخضرم يوب هاينكس الذي حل بدلا من الايطالي كارلو انشيلوتي في تشرين الاول الماضي وسيترك منصبه في نهاية الموسم، فيما لم تعلن ادارة ناديه عن هوية البديل بعد محاولات التعاقد مع توماس توخل مدرب بوروسيا دورتموند السابق والذي اقترب من التعاقد مع باريس سان جرمان الفرنسي.

والى لقب الدوري والتأهل لنصف نهائي دوري الابطال، بلغ بايرن الذي يستقبل بوروسيا مونشنغلادباخ السبت وسيحتفل باللقب امام جماهير ملعب “اليانز ارينا”، نصف نهائي مسابقة الكأس المحلية ويواجه باير ليفركوزن في 17 الحالي، وهو يأمل تكرار الثلاثية النادرة التي حققها عام 2013 تحت اشراف هاينكس بالذات.

وبعد تأهل الاربعاء الى نصف نهائي دوري الابطال بالتعادل مع اشبيلية الاسباني سلبا (فاز ذهابا 2-1)، قال جناحه الهولندي المخضرم ارين روبن الذي يأمل في تجديد عقده على غرار الجناح المخضرم فرانك ريبيري (35 سنة) بحسب مجلة كيكر “في يوم جيد لنا، يمكننا الفوز على اي فريق”. اما زميله المهاجم توماس مولر، فرأى “قدمنا مباراة جيدة، لكنها لن ترضي الجمهور الكبير. نستحق بلوغ نصف النهائي، الان نريد المتابعة حتى النهاية”.

وبعد ضمان بايرن المقعد الاول المؤهل الى دوري الابطال، يدور صراع قوي على المقاعد الثلاثة الاخرى، اذ يبدو شالكه (52 نقطة) وبوروسيا دورتموند الثالث (51) الاقرب منطقيا للحاق به، فيما يدور صراع قوي على المركز الرابع بين ليفركوزن (48) واينتراخت فرانكفورت (46) ولايبزيغ (46).

وقد تكون مواجهة شالكه مع بوروسيا دورتموند الاحد، في دربي اقليم الرور الصناعي، مفصلية في تحديد هوية الوصيف. وفيها يأمل شالكه بتعويض سقوطه المفاجىء امام هامبورغ وصيف القاع بعد 6 انتصارات متتالية، استعاد دورتموند طريق الفوز بعد هزيمته المذلة امام بايرن 0-6.

وفضلا عن اهمية انتزاع النقاط الثلاث، تذكر هذه المباراة بضراوة المواجهة بينهما ذهابا، عندما تقدم دورتموند 4-0 بعد 25 دقيقة، قبل ان يسجل شالكه، عاشر الموسم الماضي، رباعية في نصف الساعة الأخير والذي شهد طرد مهاجم دورتموند السابق وارسنال الانكليزي راهنا الغابوني بيار ايمريك اوباميانغ، لتنتهي المباراة بتعادل مثير 4-4 بهدف البرازيلي نالدو في الوقت القاتل.

كذلك الامر ستتضح صورة رباعي الصدارة بعد مواجهة باير ليفركوزن مع اينتراخت فرانكفورت السبت، وذلك بعد سحق الاول للايبزيغ 4-1 خارج ارضه، فيما يحل وصيف الموسم الماضي الذي تنتظره موقعة هامة اليوم في اياب ربع نهائي الدوري الاوروبي ضد مرسيليا الفرنسي (1-0 ذهابا) بعد خروجه من دوري الابطال، على فيردر بريمن الثاني عشر.

وفي معركة القاع، يبدو كولن الاخير (21 نقطة) وهامبورغ (22) في طريقهما الى الدرجة الثانية، فيحل الاول على هرتا برلين العاشر والثاني على هوفنهايم السابع.

وفي ظل حتمية هبوط الاخير ووصيفه، يبحث ماينتس عن الهروب من المركز السادس عشر الذي يخوله خوض مواجهة فاصلة مع ثالث الدرجة الثانية. ويتواجه ماينتس الذي يبتعد بفارق نقطتين عن فولفسبورغ صاحب المراكز الرابع عشر، مع فرايبورغ.

وفي بقية المباريات، يلعب الجمعة فولفسبورغ مع اوغسبورغ، والسبت شتوتغارت مع هانوفر.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com