ورد الآن
Home » لبنان » مقدمات نشرات الأخبار في التلفزيونات اللبنانية الأربعاء 25/4/2018

التلفزيونات اللبنانية* مقدمة نشرة أخبار “تلفزيون لبنان”

يوجه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بعد حوالى نصف ساعة كلمة الى اللبنانيين حول الإستحقاق الإنتخابي النيابي. وتأتي هذه الخطوة وسط أجواء إنتخابية عابقة وتحركات كثيفة لماكينات المرشحين الذين تتوالى مواقفهم حول برامج عملهم والأوضاع على اختلافها.

وثمة لهجة موجودة لدى كل المرشحين تتضمن وعودا بالعمل من أجل الناس في البرلمان الجديد، غير أن القانون الذي ستجري على أساسه الإنتخابات لا يولد تنافسا على أساس حزبين كما هو الحال في الدول الكبرى ليحكم الرابح ويراقب الخاسر، اذ ان التنافس المسيطر محليا في هذه الأثناء يدخل الى كل حي في المدن والقرى ويدور في حالات كثيرة بين الأقارب. والإنتخابات معركة أهلية لكن على اساس ديمقراطي.

وفي رأي أوساط سياسية أن المطلوب بعد السادس من أيار وتشكيل الحكومة الجديدة الشروع في إعداد قانون انتخاب عادل وواضح ولمرة واحدة في البلد الذي يتحضر لما بعد حروب المنطقة.

واليوم خطف مؤتمر بروكسل الأجواء إذ أنه لسوريا والمنطقة ولإحتواء أعباء النازحين. وفي هذا الإطار خاطب رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري المشاركين في المؤتمر أن المطلوب عودة النازحين السوريين الى بلدهم بعدما غصت بهم الربوع اللبنانية.

===========================

* مقدمة نشرة أخبار “المستقبل”

مع بدء العد العكسي لانطلاق عملية اقتراع المغتربين في السابع والعشرين والتاسع والعشرين من الشهر الحالي يتحدث رئيس الجمهورية ميشال عون بعد نصف ساعة من الان الى اللبنانيين عن اهمية هذه الخطوة كما يتناول اهمية التواصل بين لبنان المقيم ولبنان المغترب في وقت كان رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري يخاطب المجتمع الدولي في مؤتمر “بروكسل 2” محذرا من الصعوبات التي يواجهها لبنان.

وقال الحريري إن الحقيقة المرة هي أنه رغم الجهود المشتركة بين لبنان والمجتمع الدولي فإن الظروف قد تدهورت ويبقى لبنان مخيما كبيرا للاجئين، مؤكدا أن احتمالات عدم الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي فيه حقيقية وكذلك إمكانية تطرف الشباب اللبنانيين والسوريين العاطلين عن العمل.

قضية اللاجئين الى جانب الاوضاع الاقليمية لم تكن بعيدة عن سلسلة اللقاءات التي عقدها الرئيس الحريري على هامش المؤتمر.

وخلال المصافحة بينه وبين وزير الخارجية الايرانية محمد جواد ظريف، ذكره الرئيس الحريري بقضية اللبناني المعتقل في ايران نزار زكا مجددا المطالبة باطلاق سراحه.

وفي المواقف من التطورات الاقليمية تأكيد للرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون على ضرورة احتواء أنشطة إيران في سوريا واليمن والعراق ولبنان. وقد شدد في كلمة امام الكونغرس الاميركي على منع إيران من امتلاك اي سلاح نووي داعيا الى احتواء نفوذ ايران وأنشطتها الباليستية.

===========================

* مقدمة نشرة أخبار “الجديد”

استنفرت الدولة جهاز انتخاباتها في الخارج إيذانا بفتح صناديق الاقتراع يومي الجمعة والاحد المقبلين وسيتوجه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بكلمة متلفزة الى اللبنانيين المنتشرين تحفيزا على الاقتراع فيما أبرق الرئيس سعد الحريري إليهم عبر مواقع التواصل وسأل المغتربين أي لون للبنان تريدون؟ أما وزير الداخلية نهاد المشنوق فقد تفقد قنصلية لبنان في فرنسا بحضور السفير ذي الخصر المتحرك رامي عدوان وأعلن المشنوق أنه لن يتهاون تجاه أي مخالفة أو ثغرة لها علاقة بتطبيق القانون لا في الداخل ولا في الخارج. ومن باريس كشف وزير الداخلية أنه أصدر تعميما اليوم بحق موظفين في الدولة بينهم رئيس اتحاد بلديات كسروان الفتوح جوان حبيش فاستدعاه محافظ جبل لبنان لسؤاله عن المخالفة في تقديم مجسم مفتاح كسروان إلى مرشح للانتخابات ولكن وفي حال ظهور من سيطالب بتطبيق القانون بمفعول رجعي فإن دائرة بيروت الثانية وستدعمها الأولى من حقها التقدم بطلب استرجاع مفتاح مدينة بيروت الذي منحه الرئيس الشهيد رفيق الحريري لغازي كنعان عام ألفين واثنين وهو مطلب كل البيروتيين في استعادة مفتاح مدينتهم وما على ورثة الشهيد سوى التواصل مع ورثة الفقيد عبر وسيط ثالث أو من خلال الشاهد الذي ما زال حيا عبد المنعم العريس رئيس بلدية بيروت الذي تفوه بعبارات لا تنسى عن اللواء أبو يعرب قائلا له في ذلك الزمان إن هذه المدينة احبتك لما تمثل ونيابة عن اهلها نقدم لكم مفتاحها عنوان وفاء وتقدير وهكذا تكون المحاسبة واستعادة الحق.. فعلى الأقل يبقى رئيس بلدية كسروان موظفا بلديا لبنانيا أهدى مفتاحا للبناني آخر ولم يودعه عند أي وصيٍ أو محتل. وفي الحروب المؤدية إلى السادس من أيار أعلن النائب نواف الموسوي للجديد أن معركة حزب الله الان هي تحرير القرار اللبناني من الهيمنة السعودية وبعد ذلك فلنتنافس محليا.. فإما نهج المقاومة وإما نهج محمد بن سلمان وما يطلبه حزب الله عبر الانتخابات ينتزعه دونالد ترامب عدا ونقدا من كل دول الخليج لا من السعودية فحسب وهو قال بوضوح إن واشنطن أنفقت سبعة تريليونات دولار في ثمانية عشر عاما في الشرق الأوسط وعلى الدول الثرية أن تدفع في مقابل ذلك نريد أن ترسل دول أخرى جنودها إلى سوريا لأن القوات الأميركية أنجزت كثيرا في سوريا وستعود إلى الوطن قريبا جدا. وفيما كان ترامب يطالب دول الخليج الغنية مجددا بدفع فاتورة البقاء الأميركي في المنطقة ارتسمت ابتسامة ساخرة على الوجه الطفولي للرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الذي يريد بقاء الاميركيين في سوريا ليس محبة بالسوريين إنما لقطع الطريق مام أي تمدد إيراني لملء الفراغ الأميركي. لكن ترامب الواثق بنفسه وبإذعان بعض الزعماء العرب له اكد وبلغة الآمر أن دول الخليج ستدفع الاموال بل ايضا سترسل قوات الى سوريا للتورط في حروب مدمرة عربية عربية أو عربية إيرانية أو عربية تركية، كلنا في غنى عنها ولم يخرج اللقاء بين ترامب وماكرون من دون تبادل الاكاذيب وكل ادعى أنه حارب داعش.

==============================

* مقدمة نشرة أخبار ال “ال بي سي”

الصورة غير مشرقة … حقيقة أن لبنان أصبح مخيما كبيرا، إستدعت من رئيس الحكومة سعد الحريري ان ينتقل من بيروت إلى بروكسيل ليبق هذه البحصة… في بروكسيل لا خطابات إنتخابية ولا عواطف تقتضيها صناديق 6 أيار، بل حقيقة مجردة من أي شوائب إنتخابية…

قالها الرئيس الحريري من بروكسيل، وهي حقيقة معروفة في لبنان، فهل سيكون هاجس “المخيم الكبير” هو عنوان مرحلة ما بعد 6 أيار؟

اللافت في مضمون هذا الكلام أنه جاء في توقيت داخلي يتعلق بالطعن بقانون الموازنة وبالمادة 49 منها، وفي هذا السياق، يعقد المجلس الدستوري جلسة عند العاشرة من قبل ظهر غد للنظر في الطعن، فهل هي مصادفة ان يبحث مؤتمر بروكسيل في “المخيم الكبير” في لبنان، فيما المجلس الدستوري يبحث في مادة في الموازنة تعطي إقامة لغير اللبنانيين ممن يتملكون شقة بنصف مليون دولار في العاصمة وبثلاثمئة ألف دولار خارج العاصمة…

هذان الملفان الكبيران باتا في حجمهما بحجم الإنتخابات النيابية، التي أغرقت البلد في الصور والشعارات والمهرجانات، من دون ان يتلفت كثير من النواب الذين يعيشون آخر أيامهم النيابية، ومعظم المرشحين الذين يستعدون لدخول جنة ساحة النجمة، إلى هذه الملفات الكبيرة والخطيرة، ففي مساء السادس من أيار تفتح الصناديق وتفتح معها مرحلة جديدة، فمن يتابع دقائقها وهواجسها؟

في انتظار الأجوبة، مجلس الوزراء يجتمع غدا، وعلى جدول أعماله بند الكهرباء الذي يتضمن البواخر، فهل يكون هذا البند بندا تفجيريا او يستوعبه التصويت او الترحيل؟

===========================

* مقدمة نشرة أخبار “المنار”

في موسم الانتخابات تكثر الغرابات، وتبرر التجاوزات واستغلال المناصب، وكذا الازدواجية بممارسة الصلاحيات. ويصبح القانون مطاطا وفق الرغبات السياسية او الحاجات الانتخابية، فما يحرم على عمر مسموح لزيد..

وما يزيد الامور ضبابية الاجهزة المفترض انها رقابية، وازاحت رقابها عن مهماتها، فيما الهمة لوزارة الداخلية وقراراتها الاستنسابية. فمفتاح رمزي فتح شهية الوزير بقرارات انتخابية للمساءلة والمحاسبة تحت عنوان عدم تدخل رؤساء البلديات بالانتخابات. فماذا عن وزارة الداخلية، وبعض فرقها ومواقعها الرسمية المسخرة خدمة للحملة الانتخابية للوزير؟ ويسأل سائل، الا يجوز في حالات التحريض، فرض الصمت قبل الخامس من ايار؟

اليوم يتوجه رئيس الجمهورية الى اللبنانيين المقيمين والمغتربين برسالة الانتخابات، عشية السابع والعشرين من نيسان يوم الاختبار الاول لجهوزية الدولة مع النسبي رغم ما يحمله اقتراع الخارج من تفاوتات حملها منشأ القانون، ولا بد ان تصحح في الانتخابات المقبلة.

في القاء النظرة على الاقليم، اليمن يفاجئ الاعداء بتماسكه بعد اغتيال الرئيس الصماد، ومن حيث انهى الشهيد مهمته اتت الرسالة مدوية من الحديدة ضد مخططات العدوان تعبيرا عن جهوزية الشعب اليمني لصد اي هجوم عليها وعلى مينائها الحيوي. اما الرئيس مهدي المشاط فبوحدة اليمن اقسم اليمين، مبديا تعمقا في اصول القيادة واستعدادا لمواصلة مسيرة الصمود والمقاومة حتى يكتب الله الانتصار.

في سوريا، خلى القلمون الشرقي من الارهابيين، ودخلت مساحة جديدة من محيط العاصمة في جغرافيا الانتصارات ليبقى مصير البقع الاخرى محط مراقبة وتدبر اما بالسلاح او باستسلام المسلحين.

===========================

* مقدمة نشرة أخبار ال “ام تي في”

صوت الرئيس الحريري كان عاليا في بروكسل حيث عقد مؤتمر دعم مستقبل سوريا والمنطقة، اذ حض المجتمع الدولي على مساعدة لبنان ماديا ليتمكن من مواجهة العبء الثقيل للنزوح السوري محذرا من ان الضيق الكبير سيولد انفجارا لن تقتصر تداعياته على لبنان.

موقف رئيس الحكومة يختصر بالاتي، لا يمكن ان يدعم العالم القوى الامنية في روما والبنى التحتية في سيدر ويحرم لبنان مما يحتاجه ماليا للنازحين والا فإن كل منظومة الدعم المذكورة ستتهاوى تحت ثقل هذه القضية.

صافرة التحذير في بروكسل يقابلها رئيس الجمهورية بعد قليل بصافرة الانطلاق للانتخابات النيابية من بوابة الانتشار، هذا الانجاز الاعجاز الذي يتمثل في تمكين المنتشرين في العالم من المشاركة في الاستحقاق رغم تشوهات قانون الانتخاب ورغم العلل التي تشوب اليات اقتراعهم، في سياق دستوري اخر يجتمع المجلس الدستوري الخميس لدرس الطعن بالمادة 49 وليس بعيدا منه يجتمع مجلس الوزراء وفي جعبته من خارج جدول الاعمال ملف الكهرباء وتوأمه المتفجر بواخر الطاقة.

==========================

* مقدمة نشرة أخبار ال “ان بي ان”

هي ساعات تفصل لبنان عن الدخول في المدار الإنتخابي من الباب الإغترابي في مرحلة أولى في البلدان العربية على أن تليها الأحد المقبل في الدول الغربية.

هيئة الإشراف على الإنتخابات الموكلة القبض على مسار العملية قبضت اليوم مخصصاتها المالية بعد أن وقع وزير المال علي حسن خليل وبشكل إستثنائي على كامل المبلغ المستحق لها وقد أتى توقيع الوزير إستثنائيا لعدم وجود نظام مالي وإداري للهيئة باعتبار أنها هيئة مستقلة غير خاضعة للداخلية ولعدم وجود إطار قانوني تعود إليه وزارة المال في صرف رواتبها اي أنها تفتقد لتوقيع المراقب المالي على الملف لأن الإحالة لم تأت من وزارة الداخلية.

إنتخابيا وجه رئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجية أصابع الإتهام إلى من يسخر الدولة لمصلحته لافتا إلى ان من يستخدم سياسة الترهيب والترغيب سيسقط عندما تسقط الهيبة. وسأل فرنجية: ماذا فعل المدافعون اليوم عن المسيحيين بالمسيحيين.

وغدا يعود البند المتفجر إلى طاولة مجلس الوزراء والمتعلق بعرض وزارة الطاقة والمياه للإجراءات المتوجب إتخاذها باسرع وقت ممكن لإنقاذ قطاع الكهرباء وهو البند الذي رفعت على اساسه جلسة بعبدا من أسبوعين على خلاف كبير بين وزير المال والخارجية فيما خص ملف معمل دير عمار وعلمت الـNBN أن الاتصالات جرت حول هذا الملف قبل الجلسة ما يعني أنه سيطرح مجددا من باب إقتراح رئيس الحكومة إحالته إلى BOT وسيفتح النقاش على البنود الأخرى ولا سيما منها المتعلق بخطة البواخر من دون معرفة الأهواء التي ستعكسها الجلسة في ظل الأحتدام السياسي والإنتخابي.

في بروكسل حضر لبنان مؤتمر دعم مستقبل سوريا والمنطقة وقدم رئيس الحكومة سعد الحريري ورقة عمل بوجوب أن تمول خطة لبنان للإستجابة للأزمة بشكل مناسب عبر زيادة الدعم للدول المضيفة للنازحين على الأقل إلى مئة مليون دولار سنويا وتأمين 125 مليون دولار على شكل منح خلال السنوات الخمس المقبلة لدعم تطوير نظام الحماية الإجتماعية اللبنانية.

==========================

* مقدمة نشرة أخبار ال “او تي في”

من مخيم يستضيف مشردين مضطهدين الى بؤرة تأوي ارهابيين ويسرح فيها مسلحون ويمرحون، هي الاشكالية عينها في لبنان من نكبة فلسطين عام 1948 الى مأساة سوريا سنة 2011.

دول الاقليم تستفيد او تتناحر او تستفيد ثم تتناحر ام قوى الداخل فترفع السقوف وتراهن ثم تعود لتلملم ذيول الخيبة بعد حين بعدما يكون الذي ضرب ضرب والذي هرب هرب والنتيجة عدا مئات الالاف من اللاجئين الفلسطينيين مليوم ونصف المليون نازح سوري على ارض لبنان.

المجتمع الدولي يعقد المؤتمرات ويطلق التصريحات لكنه في المحصلة يتفرج، فغير الكلام ماذا فعل الخارج لمساعدة لبنان في ازمة النزوح؟ وباستثناء الحؤول دون اقرار خطة العمل لعودة النازحين او ورقة باسيل في مجلس الوزراء، ماذا فعل بعض الداخل؟ اجوبة لم تجد لها جوابا اليوم في مؤتمر بروكسل تماما كما في اي مؤتمر سابق.

هذا في ملف النزوح اما في الشأن الانتخابي وفي ما تنجز التحضيرات الاخيرة لاقتراع المنتشرين في الخارج للمرة الاولى في تاريخ لبنان فالكلمة هذا المساء ليست هنا، الكلمة اليوم لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي يطل في تمام الساعة الثامنة برسالة من قصر بعبدا الى اللبنانيين.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com