ورد الآن

البعريني: نقول للمتخاذلين انكم ستسقطون في مزبلة التاريخ

إستغرب رئيس “التجمع الشعبي العكاري” النائب السابق وجيه البعريني الصمت الغريب من بعض الذين يحاضرون ليلا نهارا عن سيادة لبنان كيف أنهم دفنوا رؤوسهم في الرمال وقطعوا ألسنتهم عندما استباحت طائرات العدو الاسرائيلي سيادة أجواء لبنان لتنفيذ عدوانها على سوريا قبل أيام، وهم اليوم يعودون إلى نغمة النأي بالنفس لأنهم يريدون فتح أجواء لبنان للعدوان الجديد على سوريا التي تهدد به اميركا وبريطانيا وفرنسا.

اضاف البعريني: “يذكر التاريخ كيف هزم الزعيم العربي جمال عبد الناصر العدوان الثلاثي على مصر، ونحن اليوم نشهد تحضيرات لعدوان رباعي على سوريا تقوده أميركا وتشارك فيه إسرائيل وبريطانيا وفرنسا، وسيذكر التاريخ كيف سيهزم هذا العدوان، لكن التاريخ سيذكر أيضا هؤلاء المتآمرين على سوريا وشعبها ولم يشبعوا من دماء السوريين الذين يقتلون بسلاح المؤامرة”.

وختم:” اننا نطالب بأن يكون هناك موقف حازم لا يحتمل التأويل برفض استخدام سماء لبنان في العدوان على سوريا، ونقول للمتخاذلين انكم ستسقطون في مزبلة التاريخ”.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com