ورد الآن

ميشال ضاهر: لبناء دولة لا يجبر شبابها على السفر بحثا عن مستقبل أفضل

لبى رئيس لجنة المدن الصناعية في جمعية الصناعيين في لبنان، المرشح عن المقعد الكاثوليكي في دائرة زحلة ميشال ضاهر، دعوة كل من نادي ناصر، نادي النهضة، ونادي جوبيتر، لجلسة حوارية مع مخاتير وأهالي بر الياس، في قاعة نادي ناصر.

وتحت عنوان “اللقاء المفتوح مع رجل الأعمال والاقتصاد ميشال ضاهر”، دارت حلقة نقاشية، طرح خلالها الحضور مجموعة كبيرة من الاسئلة والاستيضاحات السياسية، الاجتماعية، والاقتصادية. وتركز الحديث حول الوضع الاقتصادي المتردي من جهة عدم وجود فرص عمل وكذلك مشاكل القطاع الزراعي من جهة اخرى، اضافة الى مشكلة الري بسبب تلوث نهر الليطاني وانعكاسات التلوث الصحية والبيئة على المنطقة وأهلها.

واعتبر ضاهر، خلال اللقاء، أن “يوم 6 أيار مفصلي بتاريخ لبنان، لا سيما في ظل الوضع الاقتصادي المتردي”، قائلا “اعطوني يوما وخذوا 4 سنين من الخدمات”. وشدد على أهمية الاهتمام بالصناعة في منطقة البقاع، لا سيما أن الزراعة لن تستطيع وحدها النهوض بالإقتصاد الوطني على رغم وجوب الاهتمام بها بشكل علمي وجدي، مقدما العديد من الطروحات والخطط التي قد تساهم في تخفيف معاناة المزارعين، والنهوض بالقطاع الذي يساهم في الاكتفاء الذاتي والأمن الغذائي.

وأشار ضاهر إلى أن “40 بالمئة من شباب زحلة والبقاع عاطلون عن العمل، في منطقة بات 38 بالمائة من سكانها تحت خط الفقر، في ظل غياب أي خطة جدية للنهوض بالبلاد، وكثرة البرامج الانتخابية الوهمية”. وتقدم ضاهر بمشاريع وطروحات عدة، كشف أنه باشر بالمراحل التحضيرية للبعض منها، من أجل تدعيم قطاع الصناعة، باعتباره المورد الأكبر لفرص العمل، والمقوي الرئيسي للاقتصاد، أبرزها مشروع الميناء الجاف في البقاع.

وأوضح أنه “إذا تم خفض حجم الاستيراد 500 مليون دولار، ورفع الصادرات 500 مليون دولار، سينتج عن ذلك 20 ألف فرصة عمل جديدة في المصانع سنويا”، وهذا ما يدفعني دائما إلى تبني هذا القطاع الذي سأقدم فيه كل خبرتي وطاقاتي من أجل النهوض به.

وردا على سؤال حول إمكانية تنفيذ المشاريع، قال ضاهر “إذا الدولة مفلسة، بإمكاننا اللجوء الى نظام BOT وهو ليس باب من أبواب الخصخصة، وإنما تلزيم محدد المدة تستعيد فيه الشركة الملتزمة ما دفعته من إيرادات المشروع الذي قامت بتنفيذه، وترده إلى الدولة”.

وختم بضرورة الذهاب إلى صناديق الاقتراع في 6 أيار القادم، من أجل بناء دولة فاعلة، لا يجبر فيها شبابها على السفر بحثا عن فرص عمل ومستقبل أفضل”، مشددا على “ضرورة التثبت بالأرض وعدم التخلي عنها والابتعاد عن اليأس”.

,
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com