ورد الآن
الرئيسية » لبنان » الأيوبي: رحيل الحكومة من الأولويات الشعبية والضرورية قبل أن يستكمل نحر البلد

علق رئيس حركة “المسار اللبناني” السيد نبيل الأيوبي خلال لقائه مناصري الحركة في عكار، أنه وعلى ما يبدو أن “المجموعة الحاكمة في لبنان ماضية بالتسوية التي تريحها وتكسبها مزيدا من الغنائم، بعدما ثبت أن القاعدة الشعبية هي العدو الأول للصفقات والسطو على الأملاك العامة وخزائن النفط في البحر، ولا يبدو أن هناك حلا إلا برحيل الحكومة بأي طريقة وليس إعادة تعيين حكومة، بل إنتاج حكومة جديدة ملبننة بواسطة مجلس نيابي لبناني إنتاج “صنع في لبنان يمثل لبنان واللبنانيين”.

أضاف: “من أجل ذلك، نطالب فخامة رئيس الجمهورية المعني الأول كونه وعلى مدى عقود سعى إلى لبنان حقيقي، أن يقلب الطاولة على الجميع، وإجراء إنتخابات نيابية فورية، والقيام بتعديل الدستور بعدما أثبت فشله، كما والعمل على التشديد على شعار “جيش وشعب ومقاومة”، لتكون “دولة”، بعدما تبين أن كلمة مقاومة هي حكر على حزب واحد وتم تحميل الشعب تبعياتها وتداعياتها، وهذا يناقض العيش المشترك، فالعيش المشترك حمل من قبل السياسيين أكثر من معناه بكثير، كما أجريت الصفقات على أساسه وتبين أنه لم يكن مشتركا بل عيشا كيديا وإنتقاميا وإستخدم في نبش القبور”.

وختم: “لا يمكن التعويل على هؤلاء الحاكمين، ولا يمكن تحمل الفشل تلو الفشل، ولا تزال الصفقات تعقد على أكتاف القواعد الشعبية، ونكرر دعوتنا لفخامة الرئيس ميشال عون بأخذ المبادرة مهما كلف الثمن، فمن قاد حرب التحرير لا يمكن أن يخشى حرب تحرير أخرى، ويبقى رحيل الحكومة من الأولويات الشعبية والضرورية قبل أن يستكمل نحر البلد، فبعد حصار تيار المستقبل وإنهائه، بدأ الحصار يلف القوات اللبنانية، إلا أن زعامة القوات متناغمة مع هيكليتها الحزبية، وهذا ما يجعلها محصنة، ومحافظة على محازبيها”.


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com