ورد الآن
الرئيسية » لبنان, مميز » قاسم هاشم: لنعمل على ما هو مشترك وما يجمع ولنبتعد عن كل ما يفرق

رأى عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب قاسم هاشم، خلال جولته في قرى العرقوب في الهبارية وشبعا وكفرحمام والفردوس، “ان الافكار والصيغ الانتخابية التي طرحت هذه الايام امر ايجابي ويساهم في اغناء النقاش والحوار المستمر حول قانون الانتخابات المنتظر، مادامت المقاربات تنطلق من زوايا وطنية وبعيدا عن المنطق الطائفي والمذهبي الذي يأخذ الوطن الى حيث لا يريده اللبنانيون في هذه الظروف الاستثنائية التي يمر بها لبنان والمنطقة والتي تستدعي منا كلبنانيين ان نعمل على ما هو مشترك وما يجمع ويوحد ويبتعد عن كل ما يفرق”.

واضاف في تصريح: “لا يجوز ان يتعاطى البعض مع عمل المؤسسات الا بما يحفظ الاستقرار السياسي وانتظام الحياة السياسية”، قائلا: “ولهذا، فان اللجوء بين الحين والاخر لسياسة التعطيل تحت حجج وذرائع واهية لا يخدم المصلحة الوطنية، ولا يمكن تعطيل عمل مجلس الوزراء الذي تقاعس في دوره في انجاز قانون الانتخابات في معالجة قضايا الناس والتي تطال الملفات الخدماتية والاجتماعية اليومية والاساسية”.

ورأى ان “الوعود التي اطلقتها الحكومة مازالت حبرا على ورق، ومازال اللبنانيون ينتظرون الايفاء بوعودها”.

وختم هاشم قائلا: “اننا نكرر دعوتنا وصرختنا التي نطلقها منذ سنوات باعداد خطة انمائية استثنائية وموازنة خاصة للمناطق الحدودية الجنوبية التي ما زالت تدفع ضريبة الانتماء الوطني الحقيقي في واجهة العدوانية والاطماع الاسرائيلية، ولا يتذرعن احد بعجز الموازنة، لان انماء هذه المنطقة فعل وطني وتأكيد على الوجود الحقيقي للدولة لا عبر الشعارات والبيانات والخطابات”.


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com