ورد الآن
الرئيسية » لبنان » شمعون في تكريم محازبين: على الجميع ان يستمر بالدفاع عن الوطن

شمعون في تكريم محازبين: على الجميع ان يستمر بالدفاع عن الوطن

 نظم حزب الوطنيين الأحرار – فرع الحدت، ولمناسبة الذكرى الخمسين لتأسيسه، حفلا تكريميا لاثني عشر من المسؤولين الحزبيين، في مسرح كنيسة السيدة في الحدت، برعاية رئيس الحزب النائب دوري كميل شمعون وحضوره الى عضو المجلس الاعلى للحزب كميل دوري شمعون، الامين العام الياس ابو عاصي، رئيس بلدية الحدت جورج عون واعضاء المجلس البلدي، رئيس فرع الحزب في الحدت بطرس طراف، رئيس بلدية الحدت السابق انطوان كرم، مسؤولين حزبيين، مفوضي المناطق، المكرمين وعائلاتهم.

بعد النشيد الوطني وكلمة ترحيبية من عريفة الحفل، القيت كلمة طلاب الاحرار.

طراف

ثم القى طراف كلمة رحب فيها برئيس الحزب ومما قاله: “ان الحدت التي تضم عائلات نجم، اسمر، طراف، جاموس، بعقليني، شرفان، باسيل، ياغي، شدياق، بو رزق، ميلان، ديب، كرم، جبيلي، ويزيك وغيرهم الكثير، استطاعت تحمل مسؤولية صنع تاريخها، فما تخاذلت في اي مرة عن تحدي اي محنة عصفت في وجهها لتفريق أبنائها، ولم تتوان في اي مرة عن التضحية دفاعا عن لبنان وسيادته واستقلاله، وسنعاهد الجميع على ان نحافظ على تاريخنا بنضالنا وبنفس روح المسؤولية الحزبية والوطنية”.

طعمة

والقى رئيس مفوضية بعبدا سهيل طعمة كلمة جاء فيها: “عندما نكون في الحدت نكون معشر الاحرار في بيتنا المركزي او في بيتنا العائلي اذا صح التعبير، فهذه البلدة الرمز كان لها مكانة خاصة في قلب فخامة الملك الرئيس كميل نمر شمعون وفي قلب النمر الشهيد داني، ولا لزوم لذكر مكانتها في قلب الرئيس دوري، ومن بعدهم لها مكانة مميزة في قلوبنا جميعا”.

اضاف: “لم تكن الحدت يوما ملكا لأبنائها، ففي السلم كما في الحرب، هي محط انظار المنطقة والجوار، وهي التي تجمع المؤيدين للبنان المستقل الذي يرفض ان يركع لمحتل او يرتهن قراره للخارج”.

تسليم الدروع التذكارية

ثم سلم شمعون وطراف الدروع التذكارية للمكرمين من ابناء الحدت الاثني عشر وهم على التوالي: جوزف جريس سلوم، ميشال الياس سميا، جوزف عبده عون، روك بطرس رشدان، جوزف بطرس الاسمر، وجدي جوزف الاسمر، جورج يوسف نجم، ميشال الياس سلوم، مخايل عبده الاسمر، انطوان عبده بو رزق، خليل ميشال نجم، وجان سليمان الاسمر.

شمعون

والقى راعي الحفل النائب شمعون كلمة جاء فيها: “اود بداية ان احيي رئيسي بلدية الحدت الحالي جورج عون والسابق انطوان كرم اللذين استلما الحدت في ظروف صعبة وظروف قاهرة، ولكنهما أسهما باعمارها حتى وصلت الى ما هي عليه اليوم، وهذا امر مشرف ويعطيكما الف عافية لاسيما وان اهل الحدت يستأهلون كل خير”.

اضاف: “ان الرئيس كميل شمعون رحمه الله، كان متعلقا بالحدت وهو تربى في هذه البلدة لان جدي نمر شمعون وعندما اراد شراء منزل خارج دير القمر، اشترى في الحدت، ولهذا فاننا نعتبر الحدت بيتنا الثاني. وما اود قوله هو انه ولو غاب بيت الحزب عن الحدت فان الحدت في القلب، وليس لانه ليس لدينا فرع مفتوح للحزب ويعمل هنا، يعني اننا رفضنا وجود الحزبيين الاحرار هنا، بل لأنه كان هناك ظروف وهذه الظروف مرت، واليوم اعتبر ان الهمة موجودة في جيل الشباب وجميعهم مستعدون لاعادة فتح فرع الحزب في الحدت وفي كل لبنان وسنتخطى كل الصعاب التي ستواجهنا”.

وتابع: “اود القول للذي يفكر وضع يده على لبنان، ستكسر يده كما كسرت يد غيره، وننوه بدور المجالس التي تهتم بالامور اللبنانية الصرفة اكان من النواحي الوطنية او الثقافية او الصحية وغيرها وغيرها، وهذا ما يرفع مستوى لبنان على الدوام، وعلينا الا ننهزم او نتراجع، فهناك الكثير من الذين يتساءلون لماذا ما زلنا في هذا البلد، اذ لا مجال للاصلاح والتقدم فيه بحسب قولهم، ولكنني اوكد دائما اننا مررنا بظروف اصعب مثل الحروب والجيوش الكثيرة التي احتلت لبنان، ومع ذلك فقد بقينا واستمررنا وعلى الجميع ان يستمر بالدفاع عن هذا الوطن، ولا يعتقد احد ان لبنان سيمحى بسهولة”.

وختم: “اشكر وجودكم واشكر شباب الحدت، وعلينا جميعا ان نشد الهمة للوصول الى الافضل”.

وفي الختام شرب الجميع نخب المناسبة.


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com