ورد الآن
الرئيسية » لبنان, مميز » كنعان في عشاء هيئات ومحازبي التيار في المتن: موعدنا الاحد مع المتن القوي

كنعانزبين وهيئات التيار الوطني الحر في المتن الشمالي، في البيت الأبيض – جديدة المتن، في حضور ناهز الالف، على أن يكون هناك لقاء لاعلان البرنامج الانتخابي والأفكار التي سيتم العمل عليها في الفترة المقبلة، عند السادسة مساء بعد غد الخميس، على مسرح مدرسة الحكمة – جديدة المتن.

بداية النشيد الوطني، وكلمة لمختار جديدة المتن هادي يزبك تحدث فيها عن “صديقه ورفيقه إبراهيم (كنعان) مشبها إياه “بالنسر الذي يحلق عاليا على صعيد المتن ولبنان”.

كنعان
ثم القى كنعان كلمة خلال العشاء الذي حمل عنوان “متنوا تياركم”، توجه فيها الى الحاضرين ومن خلالهم الى محازبي التيار في المتن قائلا “إن اغلى ما اتحصن به، هي الثقة التي اوليتموني إياها لأكون وكيلا عنكم في المجلس النيابي منذ العام 2005، واليوم، اعود اليكم مجددا في استحقاق الاحد المقبل، لنجدد معا المسيرة ونكمل ما بدأناه، فقد انجزنا الكثير، ويبقى أمامنا الكثير”.

أضاف “نحن الرقم الصعب في المتن الشمالي بدعمكم، والتيار الوطني الحر هو القوة التجييرية الأكبر في القضاء مع 30 الف صوت، وصوتكم الاحد في صندوق الاقتراع، ليس لشخص، بل لنهج الإصلاح والمتن القوي لا التسويات التي تضعف وتحول دون وصولنا الى اهدافنا، وانتم مدعوون لتجديد المسيرة التي بدأناها”.

وقال كنعان: “رفاقي واهلي، اشهدوا للحق وما تريدونه بعد سنوات. فاليوم نزرع للبنان الشراكة والحقوق، ونقول لا للاهمال. لذلك، كونوا يدا واحدة وصوتا واحدا، لتتحولوا الى شوكة في خاصرة من يريد مد اليد على قراركم وحقوقكم والمال العام. فبفضل ثقتكم ودعمكم، كنا العين التي قاومت المخرز أينما حللنا، ورفضنا منطق “اليد التي ما فيك عليها، بوسها وادعي عليها بالكسر”، فاجتهدنا وعملنا في الانماء والتشريع والرقابة البرلمانية في لجنة المال، حتى لا يستمر الهدر ولا يستمر الفساد، ولا يكون مستقبل أبنائنا حقيبة سفر. فهنا كنا وهنا سنبقى بدورنا وحضورنا وحقوقنا ويدنا الممدودة للجميع، مسيحيا ووطنيا، لنبني معا الوطن الذي نحلم به”.

اضاف “نحن على موعد مع استمرارية التيار وتمتين قوته في المتن، من خلال توحيد قاعدته الحزبية على نهج المواجهة للاصلاح، مهما كانت صعبة، والتحالف لتحقيق التغيير بالنهج لا الأشخاص او المقاعد”.

وتابع “نريد ان نكون معا على اساس رؤية وهدف ونهج، حيث لا حقوق مهدورة بعد اليوم. سنكمل ما بدأناه في المتن كل المتن، وفي لبنان كل لبنان، للمتن كل المتن، وللبنان كل لبنان. وموعدنا الاحد مع تأكيد الخيار وتمتين التيار على أساس النهج، لنكون مع العماد ميشال عون في وقت قريب في قصر بعبدا، مع الرئاسة الميثاقية القوية”.

شهادة طوني اوريان
كما كانت كلمة لطوني اوريان قال فيها: “انها المرة الأولى التي اقف فيها امام رفاقي واهلي واصدقائي، لاقول بضعة كلمات، هي بالنسبة لي، بمثابة الشهادة لمن عرفته منذ سنوات. هي المرة الأولى، بعد العماد ميشال عون، التي اتحدث بها عن شخص يستحق احترامي واحترام رفاقي، بما انجزه وما يحمله من تصميم ورؤية وعناد في الحق في كل الظروف، وهو إبراهيم كنعان”.

أضاف “اراه متواضعا لأنه شفاف وديموقراطي، في خضوعه لخيار ناخبي التيار واستفتائهم، بعد كل ما انجزه حزبيا وتشريعيا ومسيحيا ووطنيا على مدى سنوات. وهو بذلك يحمل كل ذلك ليقول للناخبين هذا أنا، وهذا ما فعلته وعملت لاجله، وهذا ما نحن واياكم قادرون على إنجازه”.

وتابع اوريان “في مراحل عدة، وفي السنوات الأخيرة ايضا، وعندما كان النضال يتطلب منا مواقف وخطوات استثنائية للوقوف في وجه الخطأ واللاعدل، لم اجد ورفاقي غير إبراهيم كنعان صوتا الى جانبا الحق، ومدافعا بكل مسؤولية عنا امام المحاكم والقضاء، وامام الجميع، وهو بذلك زادنا صلابة، لأننا لمسنا وايقنا اننا لسنا وحدنا في هذه المعركة. لذلك، من اجل ما حلمنا به، وما نريد تحقيقه، من اجل الصلابة والاندفاع، يستحق إبراهيم كنعان صوتنا الاحد”.

التعليقات


Tags:

الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com