Home » لبنان, مميز » جنجنيان: القاع لن تركع أمام برابرة داعش ولن تستسلم لثقافة الموت

1467037192_– رأى عضو كتلة “القوات اللبنانية” النائب شانت جنجنيان، أن “الأعتداء الإرهابي الغاشم على بلدة القاع الحدودية، هو اعتداء جبان على كل اللبنانيين على اختلاف انتماءاتهم المذهبية والفئوية، وقد يطاول غدا أي منطقة من مناطق لبنان انطلاقا من أن القاع هي بوابة لبنان في البقاع الشمالي”.

وأكد، في تصريح خلال تفقده الجرحى في “المستشفى اللبناني – الفرنسي” في زحلة، أن “القاع التي قاومت بشراسة أحقاد وصاية الجار، والتي قدمت عشرات الشهداء على مذبح السيادة اللبنانية، لن تركع اليوم أمام برابرة تنظيم “داعش” ولن ترضى بأن تكون ضحية ثقافة الموت التي ينتهجها البعض تحت عنوان الدفاع عن لبنان”.

ونوه ب”جهود الجيش وكل القوى الأمنية والإستخباراتية في التصدي للارهاب على الحدود، وفي تفانيه في حماية السيادة اللبنانية من القوى الظلامية”، داعيا أهالي القاع الى “التعاون مع الجيش والقوى الأمنية على قاعدة “كل مواطن خفير”، ودعا ايضا الحكومة الى “التحرك السريع لمسح الأضرار وتعويض المتضررين”.

وختم مؤكدا لأهالي القاع عموما ولذوي الشهداء والجرحى خصوصا أن “مصابهم البشري والمادي هو في ضمير كل اللبنانيين الأحرار المطالبين بوقفة تضامن مع القاع رفضا للارهاب ولكل أشكال التطرف الديني”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com