ورد الآن
Home » لبنان, مميز » حراك المتعاقدين الثانويين دعا الى الاعتصام أمام وزارة التربية ومجلس الوزراء بعد الاعياد

1347360920_IMAG0635أكد “حراك المتعاقدين الثانويين” في بيروت في بيان وجهه اثر اجتماع طارىء، الى وزير التربية والتعليم العالي والاعلام، أن “بعض قيادات رابطة الثانوي ما زالت تعمل على جميع الجبهات لقتل ومحاصرة المتعاقدين من خلال تحريض كامل وزارة التربية عليهم، والبدء عمليا بترجمة حقدهم وكرههم للمتعاقدين من خلال تشليح احد الزملاء المتعاقدين في اللجنة المركزية في الجنوب المقاوم ساعاته وتقديمها هدية لأحد الوافدين”.
وأشار الى أن “هذا العمل المقرصن يخالف تعليمات وزير التربية وهو اشارة بأن المعركة بدأت”، رافضا “مستوى ورداءة التسجيلات الصوتية العنصرية الاستعلائية التي يرسلها رئيس الرابطة لاساتذة الملاك محذرا اياهم من قبول درجة مراقب في الامتحانات الرسمية، وعدم القبول الا برئيس مركز ومراقب عام”.
وقال: “نسأل هذا المسؤول النقابي لماذا يقبل المراقبة في الامتحانات المدرسية ولا بقبلها في الرسمية؟ لماذا حرض ويحرض المسؤولين في الوزارة على عدم قبول المتعاقدين في اعمال المراقبة الا بصفة مراقب فقط”.
وتمنى على وزير التربية “عدم الاستماع الى هذه الشواذات والالتفات الى صوت الحق المتجسد في المتعاقد نفسه”.
وطالب ب”وزير المال بضرورة الاسراع في توقيع كتاب وقرار وزير الترببة والمتعلق برفع أجر المراقبة والتصحيح”. وسأل: “هل يقبل وزير المال أو اي وزير آخر ان يعمل لنهار كامل مقابل 38000 ألف ليرة أجرة المراقبة، يذهب نصفها بدل نقل وأجرة طريق؟”.
وشدد على أنه “لم يعد مقبولا المساومة على حقوق المتعاقدين من دخلاء النقابات الساعين للمركز ولقيادة الحزب والنيابة والوزارة”، داعيا الى “الاعتصام امام وزارة الترببة ومجلس الوزراء بعد عطلة الاعياد رافعين شعارا واحدا: حقوق المتعاقدين المقدسة”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com