ورد الآن
Home » لبنان, مسيحيو الشرق, مميز » ذخائر القديسة مريم ليسوع جالت في القبيات وبشري وجبيل وانطلياس

1466689781_وصلت ذخائر القديسة مريم ليسوع المصلوب الكرملية، في اليوم الثالث من زيارتها المقدسة للبنان، الى دير مار ضومط للرهبان الكرمليين في القبيات، حيث استقبلها حشد من الرهبان والاهالي، حاملين الرايات والشموع والاعلام والورود.

الاب عبود
واحتفل الأب ميشال عبود الكرملي بالقداس الإلهي، عاونه رئيس الدير الأب ناجي يحشوشي الكرملي وكهنة الرعايا.

وركز الأب عبود في عظته على حياة القديسة، داعيا الى “التمسك على مثالها بجمال وعظمة إعلان إيماننا بالمسيح القائم من بين الأموات، بتعاليم أمنا الكنيسة المقدسة بكل جرأة دون خوف وقلق”.

وتوجت زيارة الذخائر في دير الكرمليين بسهرة صلاة وسجود للقربان الأقدس مع الشبيبة، تخللها إعترافات وتراتيل.

الاب صفير
وفي اليوم التالي احتفل صباحا بالقداس الإلهي، وبقيت الذخائر في الدير حتى الظهر، لتتوجه من بعدها إلى دير مار جرجس لراهبات سيدة العطايا المارونيات الديريات، حيث احتفل الأب نوهرا صفير الكرملي بالقداس الإلهي، وفي عظته تناول “كل محطات ومسيرة حياة القديسة الكرملية الشابة مريم ليسوع المصلوب من ولادتها حتى دخولها الكرمل ووفاتها”، مركزا على “جمال الحياة المسيحية التي ملؤها الله وحده، وكيف نجعل من حياتنا مشروع قداسة حقيقية عبر محطات حياتنا اليومية”.

بشري
وأكملت الذخائر رحلتها بعد الظهر، متوجهة إلى دير مار يوسف للرهبان الكرمليين في بشري، وكان في استقبالها حشد من المؤمنين الذين كان لهم أيضا الفرصة بالتبرك من الذخائر.

وتخلل الزيارة برنامج تضمن وثائقي وقداس ترأسه الأب ميشال عبود الكرملي وسهرة صلاة وتأملات من كتابات القديسة حتى الساعة 10:00 ليلا.

عنايا
وفي اليوم التالي كان لقاء القداسة مع عمالقة القداسة في أرض القداسة، القديس شربل والقديسة مريم ليسوع المصلوب الكرملية في دير مار مارون، ضريح القديس شربل في عنايا، بدأت بمسيرة من المحبسة ككل يوم 22 من الشهر بحضور السيدة نهاد الشامي، وفي تمام الساعة 10:00 صباحا، احتفل بالقداس الإلهي راعي ابرشية اوستراليا المطران في كنيسة مار شربل، عاونه لفيف من الآباء، في حضور الآباء الكرمليين والأخت الكرملية الحبيسة فريال من كرمل بيت لحم، ووفد كبير من الأراضي المقدسة زهاء 75 شخصا.

وتبادل كل من الأخت فريال ورئيس الدير الأب شربل بيروتي ذخائر القديسين لتبقى بركة لكل دير.

انطلياس
وبقيت الذخائر في عنايا حتى الساعة 4:00 بعد الظهر، لتتوجه بعدها إلى دير وكنيسة مار الياس – أنطلياس للرهبانية المارونية الأنطونية، ليكون لها لقاء مع أصدقاء مريم ملكة السلام ضمن تساعية الصلاة من أجل السلام، بعدها توجهت إلى دير كرمل والدة الإله والقديس يوسف في كفرمسحون جبيل للراهبات الكرمليات الحبيسات وستبقى حتى صباح غد الجمعة.

Tags:

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com