Home » العالم اليوم, مميز » هي ميغان ماركل وهو الأمير هاري – ما هي كنية أفراد العائلة الملكية، ولماذا يُعرفون بأسمائهم فقط؟!

يُعرف أفراد العائلة الملكية البريطانية بالاسم الأول فقط، وهذا أمرٌ مُلاحظ لا يُخفى على أحد.. لكن لماذا؟!

لنبدأ من الآخر…

“ميغان ماركل ارتبطت بالأمير هاري»، هي ميغان ماركل وهو الأمير هاري.

كان يمكن أن تصبح كنية ميغان “ماونت باتن ويندسور»، بعد ارتباطها بالأمير هاري. ومع ذلك، نظراً لأن أفراد العائلة الملكية معروفون بأسمائهم الأولى فقط، فمن غير المحتمل أن تتمّ الإشارة كثيراً إلى ماركل بكنيتها الملكية.

تماماً، كما تتمّ الإشارة إلى زوجة الأمير وليام باسم كيت ميدلتون أو باللقب الذي منحته لها الملكة إليزابيث عقب زفافها من الأمير وليام، وهو كاثرين دوقة كامبريدج.

ما هي كنية العائلة الملكية؟

قد يبدو الغوص في تسميات أفراد العائلة الملكية معقّداً بعض الشيء، وهذا حقيقي.. ولكن السبب وراء ذلك بسيطٌ نسبياً. فأفراد العائلة الملكية معروفون، لدرجة أنهم لا يحتاجون إلى كنيةٍ تُعرِّف عنهم.

وبحسب الموقع الرسمي للعائلة الملكية، فإنه “يمكن أن يُعرف أعضاء العائلة الملكية باسمهم الملكي، أو بلقبهم، من دون أن يكون الاسمان متطابقين. وغالباً ما لا يتمّ استخدام الكنية».

الأمير هاري مثلاً، اسمه الكامل هنري تشارلز آلبرت ديفيد ماونت باتن ويندسور. وكان يمكن لماركل أن تحمل اسم ريتشل ميغان ماونت باتن ويندسور، بعد زفافها الملكي. ومع ذلك، ونظراً لأن أفراد العائلة الملكية يستخدمون اسم العائلة في المعتاد من دون كنية، فلا داعي للقلق بشأن إضافة كنيةٍ إلى اسمَي هاري وميغان.

ويمكن أن يستخدم أعضاء العائلة الملكية اسم العائلة من خلال لقب العائلة الرسمي. فعلى سبيل المثال، كان الأميران هاري ووليام معروفين في المدرسة والجيش باسم هاري ويلز ووليام ويلز. “ويلز» هو الاسم المشتق من اللقب الرسمي لوالديهما شارل وديانا. كما حصل الأمير جورج الصغير على لقب كامبريدج في المدرسة، المشتقّ من لقب والديه دوق ودوقة كامبريدج.

وحينما يكون هناك شكٌّ في كيفية الإشارة إلى أحد أفراد العائلة الملكية، يصبح الاسم الأول واللقب هو الوسيلة المثالية للإشارة إليه.

ما هي كنية الملكة إليزابيث؟!

الأميرة إليزابيث آلكسندرا ميري ويندسور هي إبنة دوق ودوقة يورك، اللذين أصبحا لاحقاً الملك جورج السادس والملكة إليزابيث الأم. وُلدت في 21 أبريل/نيسان 1926، وأصبحت وريثة العرش حينما أصبح والدها الملك جورج السادس ملك بريطانيا العظمى، في أعقاب تنازل عمّها إدوارد الثامن عنه في العام 1936.

وُلدت الأميرة إليزابيث في منزل ويندسور الملكي، ما يعني أن كنيتها – في حال احتاجت إليها، هي ويندسور.

الملكة إليزابيث الثانية والأمير فيليب خلال حفل زفافهما

متى غيّرت العائلة الملكية كنيتها إلى ويندسور؟!

في العام 1917، قرَّر الملك جورج الخامس (جدّ الملكة إليزابيث) تغيير اسم عائلته من “ساكس كوبيرغ غوثا» إلى “ويندسور»، للتخلّص من المشاعر المناهضة للألمان خلال الحرب العالمية الأولى؛ ولم يكن هذا هو السبب الوحيد، إذ اختار اسم ويندسور أيضاً ليكون الكنية الرسمية للعائلة الملكية منذ ذلك التاريخ.

قبل العام 1917، كان أفراد العائلة الملكية يستخدمون الاسم الأول واسم السلالة الحاكمة التي ينتمون إليها، مثل تيودور أو هانوفر، أي الملكة فيكتوريا من عائلة هانوفر.

ما هي كنية “ماونت باتن»؟

بعد زواج الملكة إليزابيث الثانية من الملازم فيليب ماونت باتن – الذي أصبح لاحقاً الأمير فيليب – في العام 1947 واعتلاء العرش سنة 1952، أجرت الملكة إليزابيث تعديلاً بسيطاً بمرسوم التسميات الصادر عن جدّها، من خلال إضافة “ماونت باتن» إلى لقب أبنائها كي تعكس لقب زوجها.

واليوم، ويندسور هي كنية العائلة الملكية البريطانية. ومع ذلك، يستخدم أفراد العائلة من نسل أبناء الملكة إليزابيث الثانية كنية ماونت باتن ويندسور عند الحاجة.

وينصّ الموقع الرسمي للعائلة الملكية على “أنه تمَّ الإعلان في المجلس الخاص عن أن يحمل نسل الملكة، بخلاف أصحاب السموّ الملكي وأصحاب لقب الأمير/الأميرة أو النسل من الإناث اللواتي يتزوّجن، كنية ماونت باتن – ويندسور».

هل تابعتَ ماذا حلَّ بأعضاء فرقة Pussy Riot، الذين اقتحموا مباراة كأس العالم النهائية؟

لا يسمحون للمحامي برؤيتهم – مقتحمو المباراة النهائية لكأس العالم مُحتجزون في مركز شرطة موسكو.. والمحقّق لهم: “من المؤسف أننا لسنا في العام 1937»! (فيديو)

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com