ورد الآن

خطة في النمسا بتسجيل أسماء اليهود والمسلمين قبل شراء اللحم الحلال والكوشر

محل جزارة في النمسا

Getty Images

قلل سفير النمساوي في إسرائيل من شأن تقارير أفادت باعتزام النمسا تطبيق خطة تقضي بتسجيل أسماء اليهود والمسلمين الذين يعيشون هناك قبل شراء اللحم المذبوح طبقا للشريعة اليهودية (كوشر)، أو الإسلامية (حلال).

وقال السفير مارتن فايس إن السياسيين في منطقة النمسا السفلى سيبحثون الأمر مع الجاليات الدينية هناك لتهدئة المخاوف.

وكان وزير البيئة النمساوي اليميني قد قال إنه يريد أن يحد من ذبح الحيوانات بطرق غير الصعق الكهربائي.

وقال غوتفرايد فالدهوسل إن هذا أمر تقتضيه “وجهة النظر التي ترعى رفاهية الحيوان”.

ولكن مسؤولين استبعدوا أن يطلبوا من اليهود تسجيل أسمائهم قبل لشراء لحم الكوشر.

وقد أثار الاقتراح ردود فعل عنيفة بين الجماعات اليهودية. وقال أوسكار ديوتش، رئيس الجالية اليهودية في فيينا، إن الخطة تعني جمع قوائم بأسماء اليهود، وهذا شبيه بقوانين النازية التي كانت تستخدمها النمسا بعد اندماجها مع ألمانيا في عام 1938.

وكان رد فعل مكتب برلين للجنة اليهود الأمريكيين هو الآخر غاضبا. وتساءل متحدث باسم المكتب إن كان على اليهود أن يلبسوا نجمة داوود مرة أخرى، كما كان يطلب منهم النازيون في الماضي.

  • هولندا: حظر الذبح على الطريقة الإسلامية واليهودية

وكتب المتحدث يقول في تغريدة على تويتر “هذا هجوم على حياة اليهود والمسلمين، وهو ضد السامية”.

وتتطلب طريقة الذبح بحسب الشريعة اليهودية والإسلامية قطع رقبة الحيوانات التي ستؤكل لحومها وهي في وعيها. ويقول منتقدو تلك الطريقة إن ذبح الحيوانات بدون صعق كهربائي أولا، يتسم بالقسوة.

وكانت بعض الأحزاب اليمينية في أوروبا قد بدأت حملة تهدف إلى حظر اللحم المذبوح بحسب الطريقتين اليهودية والإسلامية.

________________________

يمكنكم تسلم إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com