ورد الآن

فيديو.. ممثل مصري يكشف سر تقبيله قدم زوجته الراحلة بعد الخيانة

أستضافت الإعلامية إيمان الحصري الأحد، الفنان الكبير حسن كامي، من خلال برنامجها “مساء DMC”.

وخلال اللقاء تحدث الفنان حسن كامي، عن تفاصيل قصة حبه لزوجته الراحلة، وشرائه “مكتبة” لبيع اللوحات والكتب الأصلية والنادرة كهدية لها، كما صرح في حواره مع الإعلامية إيمان الحصري، ببرنامجها المُذاع على فضائية dmc أنه كتب كل ثروته بأسم زوجته “نجوي”، وذلك لوفائها النادر الوجود وتأثيرها على مجريات حياته، إلا أن بعد وفاتها، أعاد أهل زوجته له ثروته وكتبوها باسمه.

وروى “كامي” خلال لقائه عن مشواره الطويل مع الفن، وسر غيابه عن الأضواء لفترة طويلة، وعمله في السياحة، وسفره خارج مصر.

وطالب الفنان حسن كامي، من خلال ظهوره بالبرنامج الر

 

جال المتزوجون قائلًا: ” اوعى حد يهين أي ست في أنوثتها بنظرته لست تانية”، وبكي لحظة تذكره لزوجته الراحلة، قائلا: “زوجتي كانت دايما مبتسمة، وخدومة وعمرها ما تكسف حد، وأنا جرحت زوجتي لما بصيت لواحدة تانية، وتسببت في بكائها، لكن قبلت قدميها بعد بكائها.

وأضاف “كامي”، إن حبه لزوجته ووفاءه لها بعد رحيلها لا يعتبر إخلاصًا، ولكن سداد جزء بسيط من أفضالها عليه، مشيرًا إلى أنها كانت زوجته، وأمه، وابنته، وصديقته، وأم ابنه الذي رحل في مُقتبل عمره، ووقفت بجواره لمُساندته تخطي الأزمة، وكل شيء في حياته.

من جانب آخر قال الفنان حسن كامي في تصريح لـ”مصراوي” إن تفرغ لإدارة المكتبة التي اشتراها لزوجته، منذ عام 1953، والتي تولى إدارتها عقب رحيل زوجته.

 

,
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com