ورد الآن

عاجل.. سانا: الدفاعات الجوية السورية تتصدى لصواريخ تخترق أجواء حمص

عاجل.. سانا: الدفاعات الجوية السورية تتصدى لصواريخ تخترق أجواء حمص

علنت وكالة الأنباء الرسمية السورية والإعلام الحربي لحزب الله اللبناني أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت صواريخا استهدفت قاعدة الشعيرات الجوية في حمص وقاعدة أخرى في دمشق. كما أشار المرصد السوري إلى وقوع انفجارات ضخمة قرب مطار الشعيرات العسكري وأخرى قرب دمشق حيث يقع مطارا الضمير والناصرية العسكريين. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الصاروخي.
ذكر التلفزيون السوري والإعلام الحربي التابع لجماعة حزب الله اللبنانية أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت صواريخ استهدفت قاعدة الشعيرات الجوية بمحافظة حمص في وقت متأخر من ليل يوم الاثنين وقاعدة أخرى شمال شرقي دمشق.

وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية سانا في خبر عاجل “الدفاعات الجوية السورية تسقط صواريخ اخترقت الأجواء في ريف حمص”.

وفي حين لم تدل سانا بمزيد من التفاصيل، وصف التلفزيون الرسمي السوري الهجوم الصاروخي بـ”العدوان”، من دون أن يحدد الجهة التي تقف خلفه.

ويأتي هذا الهجوم بعد ضربات صاروخية شنتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا فجر السبت ضد مواقع سورية عدة رداً على تقارير حول هجوم كيميائي مفترض اتهمت الدول الغربية الثلاثة دمشق بشنه.

وتقول مصادر بالمعارضة إن مطار الضمير قاعدة جوية رئيسية

استخدمت في حملة عسكرية كبيرة سيطر خلالها الجيش السوري بدعم روسي على منطقة الغوطة الشرقية قرب دمشق.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية إنه لا يوجد نشاط عسكري أمريكي في تلك المنطقة في الوقت الحالي.

وكانت وزارة الدفاع الأميركية أكدت اثر ذلك أنها لا تعتزم توجيه ضربات جديدة ضد سوريا.

وكانت دمشق اتهمت إسرائيل في التاسع من نيسان/أبريل بشن غارة جوية استهدفت مطار التيفور العسكري في محافظة حمص، حيث يتواجد مقاتلون إيرانيون ومن حزب الله اللبناني.

وأعلنت طهران وقتها مقتل سبعة من مقاتليها جراء الغارة.

من جهته أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان عن دوي انفجارات ضخمة قرب مطار الشعيرات العسكري في حمص، وأخرى في منطقة القلمون الشرقي قرب دمشق حيث يقع مطارا الضمير والناصرية العسكريين.

وأكد مدير المرصد رامي عبد الرحمن أنه لم تسقط أي صواريخ على المطارات العسكرية الثلاثة.

من ناحيته، قال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي رداً على تقارير تحدثت عن غارة اسرائيلية على سوريا “لا علم لي بذلك”.

ومنذ بدء النزاع في سوريا في العام 2011، قصفت إسرائيل مراراً أهدافاً عسكرية للجيش السوري أو أخرى لحزب الله في سوريا. واستهدفت مرات عدة مواقع قريبة من مطار دمشق الدولي.

,
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com