ورد الآن
Home » العالم اليوم » “الليلة سنتخلى عن رونالدو لدعم الملك المصري”.. حمى محمد صلاح تجتاح إفريقيا قبل المواجهة التاريخية مع ريال مدريد
?

تُعد كرة القدم الرياضة الملكة في إفريقيا، والتي تحظى بأحدِ النجومِ المشاركين في مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا التي ستجري مساء السبت 26 مايو/أيار 2018، وبالتالي فإن إفريقيا تتحد خلف ليفربول ضد ريال مدريد.

والسبب في ذلك بحسب تقرير لهيئة الإذاعة البريطانية BBC، هو اللاعب المصري ونجم نادي ليفربول محمد صلاح، الذي أثار ضجة بين وسائل الإعلام في إفريقيا، وحتى مشجعو ريال مدريد وجدوا أنفسهم مُشتَّتين.

أمينو ماي أونغوا محمد، وهومُشجِّعٌ قوي لخصم ليفربول، أي فريق تشيلسي، حتى أنه يُعرَف وسط أصدقائه بأمينو ماي أونغوا تشيلسي، ومع ذلك فقد صرَّح لشبكة BBC البريطانية بشأن تشجيعه لصلاح: “أنا أؤمن بصلاح، سينجح فريقه في الفوز بالكأس”.

وأضاف: “أعتقد أنه أفضل من ميسي ورونالدو معاً، وإذا لعب فريقه مع تشيلسي سأشجِّعه”.

وتسبَّب صلاح في حيرة الإفريقيين المفاجئة بشأن ولائهم لناديهم، حتى يبدو أن مُشجِّعي النجم كريستيانو رونالدو بفريق ريال مدريد يميلون نحو تشجيع اللاعب المصري:

وكتب لوفو ماحلولو على حسابه على موقع تويتر: “محمد صلاح هو الأعظم في إفريقيا في كل الأوقات! أنا مُشجِّعٌ كبيرٌ لكريستيانو رونالدو، ولكنني بصراحة أحب أن أرى إفريقياً يرفع جائزة الكرة الذهبية يا صاحبي #مو صلاح #الأسطورة”.

MO’ SALAH is Africa’s greatest of all time! I’m a Cristiano Ronaldo super fan but honestly I’d love to see an African lift the Ballon D’or bruh. ?#MoSalah #Legend

— Luvo Mahlulo ?? (@Shaykh_SA) May 13, 2018

وتصف شاذيا سليم نفسها بأنها من عُشَّاق فريق نيوكاسل يونايتد، ولكن حمى محمد صلاح جعلتها تُغيِّر ما تعتبره منذ طفولتها أيقونةً لكرة القدم.

وكتبت شاذيا سليم على حسابها على تويتر: “الشخص الوحيد الذي يسعدني أن أحصل على تسجيلٍ منه هو بطل طفولتي آلان شيرر، ولكن أمام عظمة مو صلاح، فيا له من موهبة لكرة القدم والعالم”.

The only person I’d be happy to have take a record off my childhood hero @alanshearer ??‍♂️ : just in awe of @MoSalah what a blessing to football and to the world ?

— Shazia Saleem (@shaziafsaleem) May 13, 2018

وصرَّحت الفتاة لشبكة BBC: “أعتقد أنه من الآن فصاعداً فإنك تحظى بلاعب كرة قدم عظيم تحترمه وتقدره بصرف النظر عن الفريق”، وأضافت “إذا كانوا أشخاصاً رائعين أيضاً خارج المعلب، فأنا عندئذٍ أُشجِّعهم. محمد صلاح هو لاعب كرة قدم ساطع وإنسان رائع أيضاً. أتمنَّى أن يسجِّل هدفَ الفوز”.

وأدلى مشجع لنادي ليفربول يعيش في نيجيريا بتوقعاته لـ BBC قائلًا: “أنا واثقٌ من أن ليفربول سيحمل الكأس وأتوقَّع أن النتيجة ستكون 1-3″.

ويُشجِّع نانغوي إسحق إدوين فريق مانشستر يونايتد ألد أعداء ليفربول، ومع ذلك فإنه يراهن على فوز فريق محمد صلاح.

ويقول نانغوي على حسابه على تويتر: “إن المباراة التي ينتظرها الجميع ستكون بين فريقي ريال مدريد ونادي ليفربول، وسيُمثِّل محمد صلاح إفريقيا وهو بعيدٌ عن أي شكوك. ويصعب التنبؤ بمن سيفوز بالكأس ويعود به إلى موطنه في دوري نهائي الأبطال”.

The game every one is waiting for @realmadriden vs @LFC
Mo salah will represent Africa, there’s no doubt about him. #ChampionsLeagueFinal its hard to even predict who will carry the trophy home. pic.twitter.com/dHmlMm60eS

— NANGOYE ISAAC EDWIN (@NangoyeIsaac) May 24, 2018

وأخبر هيئة BBC أنه إذا فاز ريال مدريد سيكون ذلك بمثابة استكمالٍ لسلسلةٍ من الانتصارات، لذا ما هي أفضل طريقة لمنعهم من الفوز بالبطولة الثالثة على التوالي؟”. وقال: “محمد صلاح هو من سيفعلها”.

مع ذلك، فإن مستخدم تويتر الذي يحمل اسم @henzyshosho لا يمنح قارته الأولوية مقابل النادي الذي ينتمي إليه. إذ كتب على حسابه على تويتر: “أنا أشجع مانشستر يونايتد وأيضاً ريال مدريد. وبخصوص هذا الأمر تتوقَّعون أن أشجِّع ليفربول حتى لو كنت أحب النجاح الذي حققه محمد صلاح لأنني أنحدر من إفريقيا. هيا هيا يا مدريد!”.

Am a @ManUtd fan & also @realmadrid fan. Re you expecting me to support @LFC even if I LOVE @MoSalah success cus am from Africa. ??‍♂️
GO GO Madrid! ?https://t.co/Q4d9f47tSZ

— henzyshosho (@henzyshosho) May 24, 2018

وقال مُشجِّعٌ آخر مُتعصِّب من إفريقيا لفريق ريال مدريد شبكة BBC عن المباراة: “لن يخرج كريستيانو رونالدو أبداً من الملعب خالي اليدين. إذ أنك تشاهده في تلك الفترة وهو في أفضل أوقاته، لذا أعتقد أن ريال مدريد سيفوز بالكأس”.

ومع ذلك فإن محمد صلاح يحظى بدعم معظم إفريقيا، إذ يرونه نبراسَ أملٍ ونموذجاً مُشرِقاً للشباب في جميع أنحاء القارة.

وأطلق مشجعو ليفربول عليه لقب “الملك المصري”، وهو يحلق عالياً بالـ44 هدفاً التي سجَّلَها إجمالاً هذا الموسم.

ويقارن كبار الخبراء محمد صلاح بنجم برشلونة النجم ليونيل ميسي الذي يقول البعض إنه أفضل لاعب في العالم على الإطلاق.

وستشهد المباراة النهائية اليوم السبت 26 مايو/أيَّار محمد صلاح في مواجهةٍ حاسمة ضد زميله المتنافس على جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب كرة قدم، رونالدو. لكنها ليست فقط مهارات صلاح في الملعب هي التي أثارت حديث الناس.

فالمُحلِّل الرياضي النيجيري ساليسو موسى جيغوس قال لشبكة BBC إن صلاح لاعب يحظى بتقدير جميع الأفارقة. وأضاف: “يُعد محمد صلاح لاعباً استثنائياً يُمثِّل إفريقيا، وبالرغم من أنه ليس اللاعب الإفريقي الوحيد المشارك في النهائيات، فإن صيته طغى بالتأكيد على زميله ساديو ماني”.

ويرى البعض، مثل داني فليكسن، أن صلاح ساهم في خلق صورة أكثر إيجابية عن الدين الإسلامي. فكتب داني فليكسن على حسابه على تويتر: “لا يمكن المبالغة في تأثير #موصلاح على مكافحة الخوف من الإسلام لكونه فقط نموذجاً مسلماً يُحتذى به لا تشوبه شائبة”.

The impact of #MoSalah in combatting Islamophobia just by being a high-profile Muslim and impecabble role model, cannot be overstated.

— Danny Flexen (@DannyFlexen) May 22, 2018

وسُمِّيت الشوارع على شرفه وكذلك مدرسةٌ في المدينة المصرية بسيون، بينما في يناير/كانون الثاني استقبله رئيس البلاد عبد الفتاح السيسي، كما بدا أن حبَّ صلاح وحَّدَ فئتين متعارضتين في مصر لتتفقا على أمرٍ لمرة واحدة.

وسارعت الشخصيات المؤيدة للدولة والأخرى المعارضة لها على حدٍّ سواء للإشارة إلى دعمهم بعدما ساعد في توجيه فريق الفراعنة إلى نهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ عام 1990.

ومهما كانت نتيجة نهائي دوري الأبطال، فإن صلاح قد تَرَكَ بصمةً في القارة الإفريقية وأسَّسَ لنفسه مكانةً رفيعة داخل ملاعب كرة القدم وخارجها، وفقاً لما قالته BBC.

المقالة “الليلة سنتخلى عن رونالدو لدعم الملك المصري”.. حمى محمد صلاح تجتاح إفريقيا قبل المواجهة التاريخية مع ريال مدريد ظهرت أولا في عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com