ورد الآن
Home » العالم اليوم » ألغى القمة مع كيم، ثم ألمح لعقدها، والآن يحضِّر لها! ترمب يرسل فريقاً لسنغافورة من أجل التجهيز للقمة التاريخية

أعلن البيت الأبيض، السبت 26 مايو/أيار 2018، أن فريقاً أميركياً سيغادر إلى سنغافورة للتحضير للقمة المرتقبة بين الرئيس دونالد ترمب، ونظيره الكوري الشمالي، كيم جونغ أونغ.

يأتي ذلك عقب ساعات من لقاء جمع بين رئيس كوريا الجنوبية مون جيه إن، مع زعيم الجارة الشمالية كيم جونغ أونغ، في المنطقة منزوعة السلاح بين الكوريتين.

ونقلت قناة “الحرة” الأميركية عن البيت الأبيض، أن فريقاً أميركياً سيُغادر إلى سنغافورة وفق الجدول، للتحضير للقمة المحتملة بين ترمب وكيم.

وأمس ألمح الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى إمكانية العودة لانعقاد قمة سنغافورة مع زعيم كوريا الشمالية، في موعدها المقرر في 12 يونيو/حزيران المقبل.

وكان البيت الأبيض، قد أعلن قبل يومين إلغاء القمة المرتقبة بين زعيم كوريا الشمالية والرئيس الأميركي، قبل أن يلمّح الأخير أمس إلى إمكانية انعقادها.

هذا التطور جاء بعد ساعات من لقاء الزعيمين الكوريَّيْن، الذي يعد أحدث تطور في سلسلة من التطورات الدبلوماسية شهدها الأسبوع الماضي، بشأن القمة غير المسبوقة بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، وهي تعد أقوى إشارة حتى الآن على أن زعيمي الكوريتين يحاولان إبقاء جهود عقد القمة في مسارها.

جاءت المحادثات التي استمرَّت ساعتين بين مون وكيم في قرية بانمونجوم، بعد شهر من عقدهما أول قمة بين بلديهما في أكثر من عقد في ذات الموقع، في 27 أبريل/نيسان، وأعلنا خلالها أن البلدين سيعملان على نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، وعلى إنهاء الحرب الكورية التي دارت رحاها بين عامي 1950 و1953.

وقال المتحدث باسم الرئاسة في كوريا الجنوبية في بيان “القائدان تبادلاً بصراحة وجهات النظر بشأن جعل القمة بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة ناجحة، وبشأن تنفيذ إعلان بانمونجوم”. ولم يذكر المتحدث كيف تم ترتيب الاجتماع ولا الطرف الذي طلب عقده.

وعاد مون إلى سول، يوم الخميس، بعد اجتماع مع ترمب في واشنطن الأسبوع الماضي. ومن المقرر أن يُعلن مون صباح غد الأحد عن تفاصيل اجتماعه اليوم مع كيم. يأتي ذلك في إطار محاولات للإبقاء على إمكانية عقد القمة في موعدها، المقرر في 12 يونيو/حزيران في سنغافورة.

وأظهرت إحدى الصور التي نشرها البيت الأزرق، لاجتماع اليوم السبت، مون وكيم يتعانقان بعد الاجتماع الذي عُقد في مبنى على الجانب الشمالي من الحدود في قرية الهدنة. وعقدت القمة السابقة بين الكوريتين على الجانب الجنوبي من الحدود.

ورافق الزعيمين في اجتماعهما، اليوم السبت، رئيس المخابرات في كوريا الجنوبية سوه هون، ونظيره الكوري الشمالي كيم يونغ تشول، المسؤول عن العلاقات بين الكوريَّتيْن. وأظهرت صورة أخرى مون وهو يصافح كيم يو جونغ، شقيقة الزعيم الكوري الشمالي.

المقالة ألغى القمة مع كيم، ثم ألمح لعقدها، والآن يحضِّر لها! ترمب يرسل فريقاً لسنغافورة من أجل التجهيز للقمة التاريخية ظهرت أولا في عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com