ورد الآن
Home » العالم اليوم » فتاة تطلب المساعدة على تويتر للعثور على شابٍ وسيم قبَّلته على برج إيفل.. وهذه كل معلوماتها عنه

كانت جوليانا كوراليس، البالغة من العمر 18 عاماً، من ولاية كاليفورنيا، في رحلةٍ مدرسية إلى العاصمة الفرنسية باريس، حين قطعت على نفسها عهداً بالتمتُّع بقُبلةٍ على قمة المَعلم الشهير.

وفي اليوم الأخير من الرحلة، تمكَّن أصدقاء جوليانا من العثور على رجلٍ مستعد لتقبيلها، بعدما شرحوا له التحدِّي الذي كانت تخوضه.

وصحيحٌ أنَّ عدسة الكاميرا التقطت هذا العناق الرومانسي، لكن جوليانا غادرت قبل أن تحظى بفرصةٍ لمعرفة أي تفاصيل أخرى عن الرجل، باستثناء أن اسمه الأول غافن، وموطنه ولاية تكساس الأميركية، بحسب صحيفة The Sun البريطانية.

فلجأت إلى موقع تويتر وأطلقت حملةً على الإنترنت؛ لاكتشاف هوية رجلها الغامض “الطويل الجميل للغاية”.

وكتبت: “قبَّلتُ هذا الرجل على قمة برج إيفل، وأشعر بأسفٍ بالغ؛ لأنَّني لم أحصل على رقم هاتفه، هل يمكن أن تساعدني يا تويتر؟”.

وبعد استغاثتها، تفاعل مستخدمو الإنترنت مع طلبها بحماسة، وحاولوا محاولاتٍ يائسة للعثور على هذا الفاتن المجهول، عبر الإنترنت.

إذ نشرت إحدى مستخدمات تويتر تغريدةً، قالت فيها: “ذهب إلى برج إيفل مع أمه! يجب أن تتزوجيه يا فتاة. أتمنى لكِ حظاً طيباً. أنا أعيش في كاليفورنيا، ولكن إذا وجدتُه، فسأرسله إليكِ”.

He went to the Eiffel Tower with his mother. His MOTHER!! Girl marry him. Good luck girl. L. I’m in California but I’ll ship him to you if I see him. ❤️

— Dee is finally seeing Harry (@Unreliable_liar) January 9, 2018

وكتبت مستخدمةٌ أخرى: “ساعِد هذه الفتاة في إيجاد ذلك الشاب (مع أنَّني أشعر بالغيرة؛ لأنَّه وسيمٌ للغاية- أمزح بالطبع).. ساعدها -يا إلهي- في العثور عليه”.

God I hope this girl find this boy, (Even though I’m jealous cause he’s so freaking handsome lol) but God seriously, help this girl to find him, amen. pic.twitter.com/OXDj4ay0rM

— Miranda (@astrithMJ) January 9, 2018

ولم يخذلها مستخدمو الإنترنت؛ إذ سرعان ما حاول العديد منهم مساعدتها في إيجاد غافن عبر الشبكات الاجتماعية.

ولكن، من المؤسف لجوليانا -التي تمكَّنت في نهاية المطاف من معرفة مزيدٍ من المعلومات عنه كما أرادت- أنه اتضح أن فاتنها الغامض قد يكون مرتبطاً بفتاةٍ أخرى.

وكتبت جوليانا ردَّ فعلها على هذه الأخبار المُحزنة في تغريدةٍ، قالت فيها: “أرى أنكم تمكنتم من العثور على غافن يا رفاق، وعرفتم ما إذا كان مرتبطاً بفتاةٍ أخرى أم لا.. أود فقط أن أشكر الجميع للعثور عليه ودعمي بشدة”.

وأضافت: “رجاءً يا رفاق، لا تسبِّبوا إزعاجاً له أو لأمه، فلا أريد أن تفسد حياتهما كثيراً”.

ربما لم تنتهِ القصة نهايةً سعيدة، لكنَّ الناس سرعان ما أعربوا عن دعمهم للقصة، والحب الذي كان من الممكن أن يعيشاه.

إذ قالت إحدى مستخدمات تويتر عبر تغريدةٍ: “أود فقط أن أقول إنَّه قد لا يظل مرتبطاً بصديقته فترة طويلة”.

He may not have a girlfriend for long. Just saying. ❤️

— Linda Childers (@lindachilders1) January 10, 2018

وكتبت أخرى: “يا للحسرة يا رجل! كنت أتمنى أن تنتهي هذه القصة الواقعية نهايةً سعيدة على غرار قصص ديزني الخيالية”.

بينما قالت مستخدمةٌ أخرى على الموقع نفسه: “ماذا بكم يا رفاق؟! هذه قصة لطيفة حقاً. إنَّه شابٌ فاتن وافق على طلبها من دون أن يقصد إيذاءها. لا أعتبر ذلك خيانةً لصديقته، ولا شك في أن أمه وافقت على ذلك. ليست هناك مشكلة”.

Come on , it’s s really cute story. He’s a sweet guy playing along in a harmless way . I don’t perceive that as being disloyal to his GF. his mom must have approved. No harm, no foul.

— Jen Leah (@LeahJen) January 10, 2018

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com