Home » العالم اليوم » 24 ألف محاولة لزيارة المواقع الجنسية على الإنترنت قام بها نواب من داخل مقر البرلمان البريطاني.. ومطالب بحظرها

جرت أكثر من 24 ألف محاولة لزيارة مواقع جنسية من أجهزة الكمبيوتر الموجودة بمقر البرلمان البريطاني في الأشهر التي أعقبت الانتخابات العامة، التي انعقدت في يونيو/حزيران 2017.

وبحسب ما نقلته صحيفة التايمز البريطانية، الإثنين 8 يناير/كانون الثاني 2018، يمثّل ذلك 160 محاولة زيارةٍ كلَّ يوم في المتوسط من الأجهزة المتصلة بشبكة الإنترنت البرلمانية التي يستخدمها أعضاء البرلمان والعاملون، في الفترة من يونيو/حزيران، وحتّى أكتوبر/تشرين الأول.

وأظهرت البيانات التي كُشِف عنها بعد طلب لتداول المعلومات من قِبل اتحاد الصحافة، عدد المحاولات في سبتمبر/أيلول.

إذ جرت 9467 محاولة، إلا أن تلك البيانات أظهرت أيضاً انخفاضاً حاداً في عدد محاولات زيارة المواقع الجنسية مقارنة بفترات أسبق.
ففي عام 2016، حجب نظام فلترة المحتويات الإلكترونية بالبرلمان 113.208 محاولة، وهو أيضاً انخفاض عن عدد محاولات العام الأسبق والذي بلغ 213.020.

وطالب المسؤولون بضرورة حظر الوصول إلى المواقع الجنسية، عن طريق الشبكة الرسمية للبرلمان.
يُذكر أن السلطات البريطانية اضطرت إلى الكشف عن تلك الإحصائيات والأرقام، عقب استقالة داميان غرين رئيس جهاز الحكومة البريطانية، ونائب رئيسة الوزراء تيريزا ماي، من منصبه في 21 ديسمبر/كانون الأول.

وكان غرين قد استقال، بعدما عثرت الشرطة على مواد إباحية على الحاسب الخاص به في موقع العمل، ورغم أنه أنكر تلك التهمة، فإن الشرطة اكتشفت محاولة تضليلها بذكره أنه لم ينسخ أو يشاهد أي مواد محظورة.

كما أن وزير الدفاع البريطاني، مايكل فالون، استقال عن منصبه أيضاً في 1 نوفمبر/تشرين الثاني، بعد اتهامه بالتحرش الجنسي بإحدى الصحفيات.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com