Home » العالم » القس الأميركي المحتجز بتركيا يقدم التماسا لإطلاق سراحه

كشف محامي القس الأميركي، أندريو برونسون، المحتجز في تركيا بتهمة الإرهاب والتجسس، أن موكله قدم التماسا للمحكمة لإطلاق سراحه بعد وضعه رهن الإقامة الجبرية.

يطالب الالتماس القضاء التركي برفع حظر السفر المفروض على القس الأميركي، ويشدد على أنه “يتعين على المحكمة منع أيّ تدخلات سياسية غير قانونية عن طريق رفع أحكام الرقابة القضائية المفروضة على المتهم”.

قال محامي برانسون، إسماعيل جيم هالافورت، في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء، إن أمام المحكمة 7 أيام للبت في الالتماس.

يواجه برانسون حكما بالسجن 35 عاما إذا ثبتت إدانته، وهو ينفي التهم الموجهة إليه وتعقد الجلسة التالية من المحاكمة يوم 12 أكتوبر.

تدهورت العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة العضوين في حلف شمال الأطلسي بدرجة كبيرة بسبب محاكمة برانسون الذي أمضى 21 شهرا في سجن في تركيا حتى وضعه قيد الإقامة الجبرية الشهر الماضي في خطوة رفضتها واشنطن باعتبارها غير كافية.

كما يواجه برانسون الذي يقيم في تركيا منذ أكثر من 20 عاما اتهامات بتقديم الدعم لأنصار فتح الله غولن، رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة والذي تقول السلطات التركية إنه دبر محاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016 ضد الرئيس، رجب طيب أردوغان.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com