ورد الآن
الرئيسية » العالم, مميز » غرق سفينة استطلاع روسية بعد اصطدامها بسفينة شحن قبالة سواحل تركيا

أعلن مسؤولو خفر السواحل التركية أن سفينة الاستطلاع الروسية “ليمان” غرقت قبالة سواحل تركيا بعد اصطدامها بسفينة شحن، وأن جميع أفراد طاقمها أنقذوا.

كما أكدت روسيا في وقت سابق أن جسم السفينة، التابعة لأسطول البحر الأسود الروسي، تعرض لأضرار جسيمة، ويعكف فريق إنقاذ على رفعه من المياه.

وليس من المعلوم حتى الآن أسباب اصطدام السفينة، غير أن تقارير سابقة أشارت إلى وجود ضباب كثيف في المنطقة.

وقالت وسائل إعلام تركية إن السفينة اصطدمت بسفينة تجارية كانت ترفع علم دولة توغو وعلى متنها شحنة من الماشية.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصادر في رئاسة الوزراء التركية أن رئيس الوزراء ، بن علي يلدريم، أجرى اتصالا هاتفيا بنظيره الروسي، ديمتري ميدفيديف، أعرب خلاله عن حزنه لاصطدام السفينة.

وتمر سفن أسطول البحر الأسود الروسي عبر مضيق البوسفور لنشر وحداته في البحر المتوسط، قبالة السواحل السورية.

وذكر خفر السواحل التركي في بيان على موقعه الإلكتروني أن السلطات استطاعت إنقاذ جميع أفراد طاقة السفينة ليمان وعددهم 78 فردا.

وذكرت أنباء أن حادث الاصطدام بسفينة الشحن وقع على بعد نحو 29 كيلومترا قبالة سواحل مدينة كيلوس التركية المطلة على البحر الأسود شمال مدينة اسطنبول، وغرقت السفينة الروسية الساعة 11:48 بتوقيت غرينتش.

وأضافت الأنباء أن سفينة الشحن التي ترفع علم توغو أصيبت بأضرار طفيفة.

وكانت السفينة “ليمان” قد بُنيت في مدينة غدانسك البولندية عام 1970، وخدمت ضمن وحدات الأسطول الشمالي الروسي قبل أن تنضم للخدمة في أسطول البحر الأسود عام 1974، بحسب معلومات موقع للبحرية الروسية.

وأشار الموقع إلى أن السفينة، التي كانت متمركزة قبالة مدينة سيفاستبول في شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا لأراضيها عام 2014 من أوكرانيا، تزور ميناء طرطوس السوري باستمرار منذ عقود.


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com