ورد الآن
الرئيسية » العالم, مميز » ثاني حادث تصادم للبحرية الأمريكية خلال شهرين

 

أحمد شهاب
ذكر الإعلام الأمريكي أن مدمرتين أمريكيتين تعرضتا لحادث اصطدام في شهرين اثنين فقط، الأولى قرب سواحل اليابان ويخضع قادتها للتأديب، والثانية اصطدمت مع سفينة تجارية شرقي سنغافورة.

وقد اصطدمت المدمرة الصاروخية الأمريكية “إس إس جون إس مكين” مع سفينة تجارية شرقي سنغافورة ومضيق ملقا بحسب القوات البحرية الأمريكية.

وقال مسؤولون إن جهود البحث والإنقاذ جارية، وتقوم البحرية السنغافورية بإرسال سفن للمساعدة، وقوات من الجيش الأمريكي في طريقه إلى المساعدة.

وكانت المدمرة الأمريكية في طريقها إلى سنغافورة بعد الانتهاء مما وصفته البحرية “الدوريات الروتينية” في بحر الصين الجنوبي، وكانت إحدى هذه الدوريات بتحرب بالقرب من الجزر المتنازع عليها التي بنتها الصين وتزعم أنها في منطقتها حوالي 10 أسطس.

وقع هذا التصادم في أعقاب حادثة أخرى وقعت للمدمرة الأمريكية أوس فيتزجيرالد.

وكانت قد تعرضت مدمرة الصواريخ الموجهة «أوس فيتزجيرالد» لضرر شديد في جانبها إثر تعرضها صباح السبت 17 يونيو لحادث تصادم شديد قبالة السواحل اليابانية.

وقال بيان صادر عن الأسطول السابع الأمريكى «إن الاصطدام أثر فى الجانب الأمامى فى فيتزجيرالد إلى الأمام فوق وتحت خط المياه، ما تسبب فى إضرار كبيرة والفيضانات المرتبطة بها إلى مكانين للرسو، ومساحة للماكينات، وغرفة راديو».

وأشار البيان إلى أن البحارة المفقودين قد يكونون محاصرين فى المنطقة المتضررة من المدمرة.

وقال البيان: «إنه ما زال من غير المؤكد كم من الوقت سيستغرق الوصول إلى المساحات بمجرد أن تكون السفينة جانبا من الرصيف.. لمواصلة البحث بشكل منهجي عن المفقودين».


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com