الرئيسية » العالم, مميز » بعد 54 عاماً .. طبيب يفجّر مفاجأة مدوية حول مقتل جون كيندي… هذا ما حدث في يوم الاغتيال

مقتل جون كيندينشرت صحيفة «دايلي ميل» البريطانية وصحف أخرى منها «ذي صن» و«دايلي ستار» رسماً توضيحياً يظهر تفاصيل لم تعلن سابقاً عن اغتيال الرئيس الأميركي الأسبق جون كينيدي.
ويحمل الرسم توقيع الطبيب الجراح روبرت ماكليلاند الذي حمل الرئيس بعد نقله إلى مستشفى باركلاند وحاول إنقاذه.
وأظهر أنه تم إطلاق الرصاص عليه من قبل مسلحين يقفان في مكانين مختلفين. وقد رسم الطبيب الجانب الأيمن من رأس كينيدي وأشار إلى الجروح التي خلفها دخول الرصاص وخروجه.
وكشف الرسم المعروض في دار «نايت دي ساندرز» للمزادات وجود جرحين لمدخلين مختلفين للرصاص أحدهما في مكان منخفض في الرقبة والآخر في الشعر.

وأفاد بأن الرصاصتين القاتلتين جاءتا من اتجاهين مختلفين، ما يعني وجود قاتلين. وهذا ما يناقض الرواية الرسمية التي أكدت على ضلوع القاتل الوحيد لي هارفي أوزوالد في الجريمة.
يُذكر أن كينيدي تعرض لعملية اغتيال أثناء تنقله في شوارع دالاس بولاية تكساس في سيارة مكشوفة في 22 نوفمبر من العام 1963.
ولم يتمكن الأطباء من إنقاذ حياته. وتوفي عن 46 عاماً فقط بعد 20 دقيقة من وصوله إلى المستشفى ما أثار موجة حزن غير مسبوقة في الولايات المتحدة الأميركية.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com