ورد الآن
الرئيسية » العالم, مميز » لماذا ارتدت “إيفانكا ترامب” القبعة اليهودية في إسرائيل؟

إيفانكا ترامبلفتت إيفانكا ترامب، في أثناء زيارتها إسرائيل في أول جولة دولية من نوعها مع والدها دونالد ترامب، الأنظار عندما ارتدت زيا محتشما عند حائط البراق.


وارتدت إيفانكا هذا الزي الداكن اللون، احتراما لديانتها اليهودية وقوانينها الصارمة، الأمر الذي أثار موجة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، لعدم ارتدائها الحجاب في السعودية.

وكانت “الابنة الأولى”، البالغة من العمر 35 عامًا، ترتدي قبعة “يهودية”، مع شريط أسود بسيط، من مجموعة الأزياء الخاصة بها، حيث كانت حاضرة مع زوجها اليهودي، جاريد كوشنر 36 عامًا، في مراسم وصول الرئيس الأمريكي، إلى تل أبيب، يوم الإثنين 22 مايو.

ووفقًا لما نشره موقع “ديلي ميل” البريطاني، فإن إيفانكا اعتنقت الديانة اليهودية عام 2009، عندما تزوجت جاريد، الذي يأتي من عائلة أرثوذكسية. وأثارت قبعتها “اليهودية” إعجاب المصورين، الذين تهافتوا لتصويرها.

وكانت ابنة ترامب، الأم لثلاثة أطفال، تقف قرب زوجها الذي كان يرتدي بدلة كحلية اللون، إلى جانب مستشار الأمن القومي ماكماستر، والسكرتير الصحفي للبيت الأبيض شون سبايسر، وكذلك المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض غاري كوهين، في انتظار وصول الرئيس الأمريكي.

وبرر متابعون أن إيفانكا كانت ترتدي ملابس محتشمة على الرغم من أن السيدة الأولى ميلانيا، ارتدت زي أبيض اللون، مع عدم تغطية شعرها بالقبعة اليهودية، يدل على أنها ملتزمة دينيا، خاصة وأنها لم تغط شعرها التزامًا بالتقاليد المتبعة في السعودية.

وأعربت إيفانكا ترامب عن حماسها لزيارة إسرائيل، عقب زيارة السعودية التي وصفتها بـ”الرحلة المدهشة والتاريخية”، وقالت: “لقد كانت زيارتنا للسعودية مذهلة وتاريخية، وأنا متحمسة لمواصلة رحلتنا في إسرائيل”، حيث سترافق إيفانكا والدها مدة 6 أيام في الرحلة التي تدوم 9 أيام، وكانت بدايتها في السعودية.

ومن المتوقع أن ترافق إيفانكا والدها إلى إيطاليا، حيث ستشارك في مناقشة حول الاتجار بالبشر في روما، كما ستنضم للرئيس ترامب في لقاء بابا الفاتيكان.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com