ورد الآن
الرئيسية » العالم, مميز » “داعش” يجري تجارب كيميائية على البشر في الموصل

قالت مصادر إعلامية، أن مسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي، أجروا تجارب على البشر لدى قيامهم بتصميم سلاح كيميائي من نوع جديد في مدينة الموصل.

وأوضحت هذه المصادر، أن العسكريين العراقيين عثروا في جامعة الموصل بعد تحريرها على وثائق تشير إلى قيام عناصر داعش بتجارب باستخدام “كبريتيد الثاليوم” ومركبات على أساس مادة النيكوتين، مشيرةً الى أن هاتين المادتين تستخدمان في صناعة مبيدات الآفات ولا يشكل الحصول عليهما أي صعوبة.

وقالت: إن المادتين الكيميائيتين المذكورتين تعتبران سماً قاتلاً مثالياً وذلك لصعوبة كشف آثارهما أما مفعولهما فلا يظهر إلا بعد أيام من تطبيقهما.

وأظهرت وثيقة أن عناصر التنظيم أقدموا على حقن أحد الأشخاص بمادة “النيكوتين” ولم يصمد سوى ساعتين قبل أن يفارق الحياة كما تشير الوثائق إلى أن داعش يملك كميات من المواد السامة كفيلة لتلبية احتياجات المسلحين التي يمكن إستخدامها في هجمات تستهدف مواطنين غربيين.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com