ورد الآن
الرئيسية » العالم, مميز » بسبب ليبرمان.. كوريا الشمالية تتوعد إسرائيل

أصدرت وزارة الخارجية كوريا الشمالية، السبت، بيانا هددت فيه إسرائيل “بعقاب لا يرحم”، ووصفت تصريحات وزير الأمن، أفيغدور ليبرمان، الذي حذر من نية بيونغ يانغ زعزعة الاستقرار العالمي واصفاً زعيمها بـ”المجنون”، بالتصريحات المتهورة وتمثل تحديا لبيونج يانج، بحسب الوزارة.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية، في تعليق نشرته وكالة الأنباء المركزية الكورية إن “الإرادة الصامدة وروح جنود الجيش وشعب كوريا الشمالية، تعطي عقابا بلا رحمة ومضاعفا ألف مرة لأي أحد يجرؤ على إيذاء كرامة قيادتهم العليا”، واصفا التصريحات المشار إليها بأنها طائشة وسلوك دنيء وخبيث وتحد خطير لكوريا الشمالية.

وكان ليبرمان قد صرح، خلال مقابلة إعلامية، بالأسبوع الماضي، حول تأثر بلاده بالتوتر بين واشنطن وبيونج يانج على خلفية البرنامج النووي والصاروخي للأخيرة، بأن الزعيم الكوري الشمالي كيم يونج أون يقوض الاستقرار العالمي.

وقال المتحدث الكوري إن “إسرائيل هي الحائز غير القانوني الوحيد للأسلحة النووية في الشرق الأوسط تحت رعاية الولايات المتحدة، ولكنها تصيح بشأن التهديد النووي لكوريا الشمالية وتشهر به كلما سنحت الفرصة، وهذه هي الحيلة للهروب من استنكار العالم ولعنته لإسرائيل كمعكرة للسلام في الشرق الأوسط ومحتلة للأراضي العربية ومرتكبة لجرائم ضد الإنسانية”.

واختتم تصريحاته ناصحا إسرائيل “بالتفكير مرتين في العواقب التي تستتبع حملتها الملطخة ضد كوريا الشمالية للتغطية على جرائم احتلال الأراضي العربية وتعكير عملية السلام في الشرق الأوسط”.

وسبق أن وصف ليبرمان الرئيس الكوري الشمالي، كيم جونج أون، بان سياسته تضر بأمن المنطقة بالكامل والاستقرار الدولي، ووصف بأنه قائد متطرف لمجتمع يتصف بالأصولية.

وكان موقع “واللا” قد أجرى مقابلة مع ليبرمان حذر خلالها الأخير من “محور شر يبدأ من كوريا الشمالية ممتدا عبر إيران وصولاً إلى سورية وحزب الله”، واصفاً زعماء تلك الدول بـ”مجموعة متطرفة ومجنونة”.
أصدرت وزارة الخارجية كوريا الشمالية، السبت، بيانا هددت فيه إسرائيل “بعقاب لا يرحم”، ووصفت تصريحات وزير الأمن، أفيغدور ليبرمان، الذي حذر من نية بيونغ يانغ زعزعة الاستقرار العالمي واصفاً زعيمها بـ”المجنون”، بالتصريحات المتهورة وتمثل تحديا لبيونج يانج، بحسب الوزارة.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية، في تعليق نشرته وكالة الأنباء المركزية الكورية إن “الإرادة الصامدة وروح جنود الجيش وشعب كوريا الشمالية، تعطي عقابا بلا رحمة ومضاعفا ألف مرة لأي أحد يجرؤ على إيذاء كرامة قيادتهم العليا”، واصفا التصريحات المشار إليها بأنها طائشة وسلوك دنيء وخبيث وتحد خطير لكوريا الشمالية.

وكان ليبرمان قد صرح، خلال مقابلة إعلامية، بالأسبوع الماضي، حول تأثر بلاده بالتوتر بين واشنطن وبيونج يانج على خلفية البرنامج النووي والصاروخي للأخيرة، بأن الزعيم الكوري الشمالي كيم يونج أون يقوض الاستقرار العالمي.

وقال المتحدث الكوري إن “إسرائيل هي الحائز غير القانوني الوحيد للأسلحة النووية في الشرق الأوسط تحت رعاية الولايات المتحدة، ولكنها تصيح بشأن التهديد النووي لكوريا الشمالية وتشهر به كلما سنحت الفرصة، وهذه هي الحيلة للهروب من استنكار العالم ولعنته لإسرائيل كمعكرة للسلام في الشرق الأوسط ومحتلة للأراضي العربية ومرتكبة لجرائم ضد الإنسانية”.

واختتم تصريحاته ناصحا إسرائيل “بالتفكير مرتين في العواقب التي تستتبع حملتها الملطخة ضد كوريا الشمالية للتغطية على جرائم احتلال الأراضي العربية وتعكير عملية السلام في الشرق الأوسط”.

وسبق أن وصف ليبرمان الرئيس الكوري الشمالي، كيم جونج أون، بان سياسته تضر بأمن المنطقة بالكامل والاستقرار الدولي، ووصف بأنه قائد متطرف لمجتمع يتصف بالأصولية.

وكان موقع “واللا” قد أجرى مقابلة مع ليبرمان حذر خلالها الأخير من “محور شر يبدأ من كوريا الشمالية ممتدا عبر إيران وصولاً إلى سورية وحزب الله”، واصفاً زعماء تلك الدول بـ”مجموعة متطرفة ومجنونة”.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com