ورد الآن
الرئيسية » العالم, عاجل » عاجل: ٣ قتلى ب عملية دهس في القدس الغربية 

عاجل: القناة الثانية الإسرائيلية: ثلاثة قتلى في عملية دهس بالقدس الغربية.

ولاحقا تم نقي الخير

في وقت قالت وزارة الخارجية الفلسطينية أمس ان اعدام قوات الاحتلال الاسرائيلي الشاب محمد الصالحي بدم بارد أمام والدته وتركه ينزف على الأرض دون إسعافه يأتي امتدادا لمسلسل الاعدامات الميدانية للفلسطينيين.
وأضافت الوزارة في بيان لها ان اعدام الصالحي جاء بعد ساعات قليلة من «التهديد والوعيد» اللذين أطلقهما رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ضد الفلسطينيين بعد عملية القدس التي أدت إلى مقتل اربعة اسرائيليين دهسا واصابة 15 آخرين.

في المقابل، زعم جيش الاحتلال ان الصالحي حاول مهاجمة جنوده بسكين، لكن مسؤولا فلسطينيا في مخيم الفارعة الى الشمال من نابلس بالضفة الغربية المحتلة، قال انه حاول منع الجنود من الدخول الى منزله في المخيم فقاموا بإطلاق النار عليه.
وقال خالد منصور وهو مسؤول في المخيم لفرانس برس ان محمد الصالحي البالغ من العمر 32 عاما «حاول منع الجنود من دخول منزله في المخيم قبل ان يطلقوا عليه النار ست مرات».
ويأتي حادث الفارعة بعد اقل من 48 ساعة من مقتل اربعة جنود في عملية دهس بشاحنة في القدس قتل منفذها الفلسطيني.
بدوره، أكد ياسر أبو كشك المسؤول في دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية الذي يقيم في المخيم لرويترز عبر الهاتف دخول «قوات الاحتلال منزل محمد الصالحي في محاولة للدخول إلى منزل جيرانه. تم إطلاق النار عليه بشكل مباشر مما أدى إلى استشهاده»، وتابع «الشاب يسكن مع أمه وأخته في المنزل ووالده كان توفي قبل أشهر وهو شاب بسيط يعمل بائعا على عربة أمام المدارس»، وردا على ما تناولته وسائل إعلام عن محاولته طعن الجنود قال أبو كشك «الرواية الإسرائيلية جاهزة دائما لتبرير عمليات القتل»، وأضاف أنه نتج عن عملية اقتحام المخيم اعتقال خمسة مواطنين من أبنائه.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com