Home » العالم, مميز » الفرنسيون يحيون الذكرى الاولى للهجمات على صحيفة شارلي ايبدو في باريس

باريسكشف الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الثلاثاء عن لوحة تذكارية في المكاتب السابقة لصحيفة “شارلي ايبدو” الساخرة مع بدء احياء الذكرى الاولى للهجمات التي استهدفتها في يناير العام الماضي في باريس.
واحياء الذكرى الذي ترافق مع عدد كبير من التقارير في وسائل الاعلام الفرنسية، سيبلغ ذروته في ساحة الجمهورية، لتكريم ذكرى 17 قتيلا، و130 قتيلا ايضا سقطوا في هجمات باريس الاخيرة.
وستغرس سنديانة يبلغ ارتفاعها 10 امتار، وهي “شجرة الذكرى” في هذه المناسبة وسط الساحة، التي اصبحت قبل سنة المكان الامثل لاحياء ذكرى الصخايا.
ووضع هولاند برفقة رئيسة بلدية باريس آن ايدالغو اكليلا من الورد تحت اللوحة التي حملت اسماء الضحايا الثمانية من اسرة تحرير الصحيفة الذين قتلوا في عملية اطلاق نار قام بها جهاديون على مكاتب الصحيفة.
ثم دشن الرئيس الفرنسي لوحة تذكارية ثانية في المكان الذي قتل فيه شرطي قرب موقع حصول المجزرة في السابع كانون الثاني/يناير.
وسيزيح الستار ايضا عن لوحة ثالثة قرب متجر يهودي استهدف في التاسع من كانون الثاني/يناير 2015 في شرق العاصمة.
وقبل سنة، بث شقيقان جهاديان الرعب في مقر “شارلي ايبدو” عندما هاجموه بالكلاشنيكوف واطلقوا النار على اسرة التحرير المجتمعة آنذاك، وقتلوا ثمانية من اعضاء هيئة التحرير بينهم خمسة من اشهر رسامي الكاريكاتور، واربعة اشخاص آخرين.
وفي اليوم التالي، قتل متطرف اخر يدعى احمدي كوليبالي شرطية قرب باريس. والجمعة 9 كانون الثاني/يناير، هاجم كوليبالي متجرا يهوديا وقتل اربعة يهود قبل ان يُقتَل بدوره برصاص الشرطة. وقتل الشقيقان كواشي معا في مطبعة بشمال شرق باريس.
وخلال ثلاثة ايام، اوقعت الاعتداءات التي نفذها الجهاديون الذين كانوا اعلنوا انتماءهم الى تنظيمي القاعدة و داعش 17 قتيلا.

Tags:

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com