Home » الرياضة, فيديو, مميز » وفاة رياضية إماراتية أثناء تدريبها في حادث مروع

الآن | دبي – الإمارات العربية المتحدة (صحف)

توفيت لاعبة الدراجات الهوائية في فريق الوثبة الإماراتي، مزنة عبد الله علي، الخميس إثر حادث مروري أثناء تدريبها مع فريقها في منطقة ميدان استعداداً للمشاركة في بطولة “ناس” الرمضانية، حيث اصطدمت بها من الخلف سيارة مسرعة ومتجاوزة للخط الأصفر والذي كانت تتدرب عليه اللاعبة مزنة مع فريقها ولكنها كانت متقدمة عليه قليلاً بمفردها وخلفها لاعبات منتخب الفتيات للدراجات المشاركات في البطولة الرمضانية أيضاً.

ونشر الحساب الخاص لفريق الوثبة للدراجات على موقع التواصل الاجتماعي انستغرام نعيا وعزاء للاعبة التي كانت من المشاركين دائماً في البطولات المحلية وفائزة بعدد من البطولات.

ونعت اللجنة المنظمة لدورة ندالشبا الرياضية اللاعبة مزنة وتقدمت بخالص العزاء والمواساة لأسرة الفقيدة.

كشف مدير فريق الوثبة للدرّاجات، سليمان الحمادي، عن رسالة هاتفية أرسلتها إليه اللاعبة المواطنة مزنة عبدالله، قبل لحظات من الحادث الذي تعرّضت له، أول من أمس، وأودى بحياتها أثناء تدريبها مع أحد الفرق بشارع الميدان في دبي، استعداداً للمشاركة في سباق دورة ند الشبا الرمضانية المقرر بعد غدٍ، مشيراً إلى أن مزنة كتبت في الرسالة: «تقبل الله طاعاتكم».

ووصف مشرف الفريق الحادث، موضحاً أن «مزنة عبدالله، كانت تتدرب مع الفريق، وكانت هناك مجموعة كبيرة من الدرّاجين في الأمام، فيما بقيت مزنة وإحدى اللاعبات في الخلف وظلت معهما سيارة الحماية الخاصة بالفريق، ولم تتقدم إلى الأمام مع المجموعة الأكبر عدداً، إلى أن ظهرت سيارة سريعة قادمة من الخلف انحرفت لتفادي سيارة الحماية لتجد أمامها اللاعبة مزنة لتصطدم بها».

وطالب سيلمان الحمادي، بضرورة توعية السائقين بالأماكن التي قد يكون فيها درّاجون، حتى يتم التعامل مع الطريق بهدوء، خصوصاً أن الطريق نفسه الذي شهد حادث مزنة، شهد حادثاً من ثلاثة أيام تحديداً، عندما اصطدمت سيارة أيضاً بلاعبي فريق النصر للشباب، ولكن الحادث لم يسفر عن وقوع إصابات بليغة، لأن الاصطدام تم بالدرّاجات، على عكس الحادث الذي اصطدمت فيه السيارة باللاعبة مباشرة.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com