ورد الآن
Home » الرياضة » نجم يوفنتوس السابق يعترف: غادرت نابولي بسبب الكوكايين والمافيا

349 (10)
كشف نجم نادي تورينو الإيطالي، فابيو كوالياريلا عن السبب الحقيقي لرحيله عن نادي نابولي، إذ أكد أنه اضطر للمغادرة بسبب رسائل مجهولة، أرسلت إلى النادي، اتُهم فيها بتعاطي الكوكايين، والاعتداء الجنسي على الأطفال، وعلاقته بمافيا “كامورا”.
وتم بيع الدولي الإيطالي البالغ من العمر 32 عاماً ليوفنتوس من قبل نادي مسقط رأسه في عام 2010، وهو الذي كشف عن تفاصيل مروعة حدثت معه هناك، إذ يعتقد أن ما حصل كان له علاقة برافاييل بيكولو، ضابط الشرطة المتهم بمطاردة المشاهير، بما في ذلك كوالياريلا.
وقال النجم الإيطالي صاحب الـ32 عاماً لميدياست: “لقد باعني رئيس نابولي، أوريليو دي لورينتيس، لأنه تلقى رسائل واتصالات من مجهولين، وتم اتهامي بتعاطي الكوكايين خلال حفلات منزلية مع أعضاء مافيا كامورا”.
وأضاف لاعب أودينيزي وسمبدوريا السابق: “اضطررت لمغادرة مسقط رأسي، ونابولي باعني ليوفنتوس، لأنه تم اتهامي بالاستغلال الجنسي للأطفال، وكان الرئيس دي لورينتس يكلمني كل يوم، وبعد تلك الرسائل، نصحني بمغادرة منطقة كاستيلاماري دي ستابيا، لأذهب وأعيش في أحد الفنادق، لتكون حياتي أكثر هدوءاً واسترخاءً”.
وختم حديثه بالقول: “بعد تلك المحادثة التي جرت في مقر نابولي، لم يقم بالاتصال بي مرة أخرى”. يذكر أن كوالياريلا بدأ مسيرته الكروية مع نادي تورينو في عام 1999، وأعير إلى فيورنتينا وكييتي، قبل أن ينضم إلى نادي أسكولي، ولعب بعدها لكل من سمبدوريا، أودينيزي، نابولي (2009-2010)، ثم ذهب إلى يوفنتوس ومنه إلى تورينو.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com