Home » لبنان » ايلي محفوض: الخوف ان تستمر حكومة تصريف الاعمال حتى نهاية العهد

وجه رئيس حركة “التغيير” المحامي ايلي محفوض، في تصريح اليوم، “نصيحة الى كل ماروني طامح للوصول الى رئاسة الجمهورية، أن يتروى خصوصا وان الرئيس ميشال عون لا يزال في بدايات ولايته”، معتبرا ان استعجاله يضعف الموقع والرئيس، لذا أعقل وتمهل وتوكل”.

وقال: “ان فتح المعركة منذ اليوم يلحق الضرر، أكثر من المعارضة المعترضة، وبالتالي فإن الإهتمام بالقضايا الحياتية والإنصراف لفكفكة تعقيدات المرحلة قد تجدي نفعا أكثر من المغالاة في الطموح الرئاسي”.

ورأى ان “كل من يضغط باتجاه فرض أمر واقع سوري على مجريات الحياة السياسية هو كمن يحفر قبر الاستقرار بيده ويسعى لعودة الكماشة السورية، وهذا مسعى شيطاني يعمل عليه ليل نهار من يعتقد أنه يعتاش سياسيا من إسترداد دور ما للنظام السوري، وهذه فئة للأسف باتت داخل البرلمان وكأنهم مكنوهم للوصول للعب هذا الدور”.

على صعيد آخر، اشار محفوض الى ان “الضغط على الرئيس المكلف سعد الحريري مستمر، ولكن الظروف اليوم تختلف عن سابقاتها، فالرئيس المكلف غير محشور على الاطلاق بل سواه المأزوم، والحريري غير ملزم بتقديم تنازلات لكونه رئيسا مكلفا ورئيس تصريف اعمال، وبالتالي كرسيه ثابتة بعكس اخرين. لذا فان التهويل عليه لن يجدي من خلال إضعاف حضور حلفائه حكوميا كي يتمكنوا من إستفراده وحيدا”.

ورأى “ان التشاطر والتذاكي من قبل من يحاول السطو على كل شيء، على طريقة “خذ وطالب”، اذا ما استمرت ستطيح بكل اجواء التهدئة، والخوف ان تستمر حكومة تصريف الاعمال حتى نهاية العهد، لذا ليقلع بعضهم عن سياسة “ما لكم لي ولكم، وما لي لي لوحدي”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com