Home » لبنان » جمعية تجار النبطية افتتحت المهرجان الترفيهي الكبير تزامنا مع حلول عيد الفطر

إفتتحت جمعية “تجار محافظة النبطية” ونادي “الشباب الحسيني” و”كشافة الإمام الحسين” في النبطية، برعاية إمام مدينة النبطية الشيخ عبد الحسين صادق، المهرجان الترفيهي الكبير في ساحة الإمام الحسين في المدينة، قبل أيام من حلول عيد الفطر السعيد، تحت عنوان “رمضان تيضل بالفرح مليان”، في حضور رئيس كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب محمد رعد، عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب هاني قبيسي، ممثل النائب ياسين جابر المحامي جهاد جابر، ممثل النائب السابق عبد اللطيف الزين سعد الزين.

وشارك في الافتتاح عضو هيئة الرئاسة في حركة “أمل” الدكتور خليل حمدان، المسؤول التنظيمي للحركة في إقليم الجنوب باسم لمع وقيادة الإقليم، رئيس جهاز أمن السفارات في لبنان العميد وليد جوهر، رئيس فرع مخابرات الجيش في الجنوب العميد فوزي حمادي، رئيس جهاز أمن السفارات في النبطية النقيب عباس عنيسي، إمام بلدة الدوير الجنوبية السيد كاظم ابراهيم، ممثل رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في الجنوب محمد صالح وعضو الغرفة ابراهيم الطيراني، رئيس بلدية مدينة النبطية الدكتور أحمد كحيل، مدير كلية إدارة الأعمال والعلوم الاقتصادية في الجامعة اللبنانية في النبطية الدكتور حسين طرابلسي، رئيس جمعية “تجار محافظة النبطية” جهاد فايز جابر، المنفذ العام للحزب “السوري القومي الاجتماعي” في النبطية الدكتور وسام قانصو ومدير مديرية النبطية في الحزب طارق بيطار ، رئيس “فريق إسعاف النبطية” مهدي صادق، المسؤول السياسي لحزب “البعث العربي الاشتراكي” في النبطية فضل الله قانصو، رئيس “النادي الأهلي” في النبطية محمد بيطار، رئيس “نقابة تجار الخضار والفاكهة” في النبطية جهاد الدقدوق، مدير ثانوية حسن كامل الصباح الرسمية في النبطية عباس شميساني والناظر العام في الثانوية محمد معلم، رؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات.

افتتاحا النشيد الوطني وترحيب من علي قرنبش، ثم تحدث رئيس جمعية “تجار محافظة النبطية” جهاد فايز جابر، فقال: “يشرفنا أن نقدم أضخم وأجمل مشروع ترفيهي واقتصادي يعزز من تمسك أهلنا بأرضهم ومنطقتهم في ظل الضغوطات، التي تمارس من أجل تيئيسنا وتكفيرنا بنغمة البقاء والاستثمار الصحيح والسليم في وطننا وبين ناسنا”.

أضاف: “ولأننا أبناء الأمل أبناء الإمام السيد موسى الصدر وحامل أمانته دولة الرئيس الأستاذ نبيه بري، فإننا نتعهد أمامكم بأن لا يكون هذا المشروع آخر العهد منا، أننا سنستمر لتشجيع النهوض بالنبطية الحلم والأمل، شاكرين كل الجهود خدمة للمواطنين وللسوق واستنهاضا للحركة الاقتصادية والاجتماعية في النبطية والجوار”.

وحيا “حارس وحدتنا ونهضتنا وقائد التنمية والتحرير دولة الرئيس الأستاذ نبيه بري، الذي نبارك لأنفسنا بإعادة انتخابه رئيسا للمجلس النيابي للدورة السادسة، وهذا يؤكد صوابية نهجه في الاعتدال وحماية الوحدة الوطنية والعيش المشترك على طريق الإمام الصدر”، كما وجه التحية ل”راعي مسيرتنا سماحة الإمام الشيخ عبد الحسين صادق ونواب منطقتنا، الذين لن ننسى مواقفهم إلى جانبنا دائما، والأجهزة الأمنية والعسكرية وقيادتي حركة أمل وحزب الله، الذين لا يزالون يسهرون على أمننا وراحتنا”.

وختم “في افتتاح هذا المشروع، نرسم معا بسمة وفرحة في قلوب الأهل والأبناء بتوجيه مبارك ورعاية كريمة لإمام مدينتنا سماحة العلامة الشيخ عبد الحسين صادق”.

وبعد موشحات دينية رمضانية، ووصلة غنائية للمسحراتي في النبطية، تحدث راعي الاحتفال الشيخ صادق، فقال: “نحن الآن أمام مشهد مبهر فوق هذه الساحة الخالدة الساحة الأم لمدينة النبطية، ساحة الإمام الحسين – يضم منظومة واسعة لألعاب كثيرة متنوعة ومجسمات ضخمة بأشكال جذابة مختلفة، وبدا البيدر معها لكأنه مدينة ألعاب متكاملة، تعد بتوفير متعة بالغة ووقت ترفيهي سعيد للاطفال والناشئة والشباب الراغبين قد يتجاوز الشهر، في حدث غير مسبوق من نوعه في مدينة النبطية، بل وفي كل لبنان، أن هذا المشروع الترفيهي المميز سيحمل معه للمدينة والمحيط عدة نقاط إيجابية منها:

تنشيط السوق التجاري بدء من محاله على اختلافها عبر جذب الزوار إلى المدينة، إدخال السرور على قلوب الأطفال والصغار وتوفير واحة من المرح وسط المدينة، تعزيز التعاون والتنسيق بين الأندية والجمعيات الفاعلة في المدينة، ولم الشمل وتقريب القلوب وزرع المحبة”.

أضاف: “لإنجاح هذا المشروع وكي يؤتي ثماره الطيبة المرجوة وتشجيعا لكل نشاط اجتماعي هادف أباح النادي الحسيني الساحة خالدة الذكر وبكل طيبة ومحبة ومجانا، كما أباحها بالأمس وبنفس الروحية والمحبة لبسطات الكادحين من أهلنا في سوق الاثنين الشعبي يعين بذلك البلدية الكريمة على تخطي مأزق السير، الذي تعاني منه في هذا اليوم خصوصا، نعم المقابل ربما كان الأجر من الله ولخدمة مجتمعنا الكريم”.

وختم منوها ب”دور جمعية تجار النبطية ورئيسها جهاد فايز جابر وسائر الأعضاء ولأبنائي الأحبة العاملين بجد وصمت في نادي الشباب، وكل الذين أسهموا في إنجاز هذا المشروع الواعد في سبيل التآخي والتعاون والتنسيق بين أبناء المجتمع الواحد وجميع مؤسساته ونواديه وجمعياته الطيبة”.

وختاما قص الشيخ صادق شريط الافتتاح محاطا بالحضور وكانت جولة في أرجائه.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com