Home » لبنان » المؤتمر الفرنكوفوني التاسع لعلم الأورام السرطانية النسائية


انعقد المؤتمر الفرنكوفوني التاسع لعلم الأورام والاجتماع السادس للمجموعة اللبنانية لمعالجة الأورام السرطانية النسائية جمعية الشرق الأوسط وحوض المتوسط لأمراض النساء والولادة MEMAGO، وذلك في فندق هيلتون بيروت حبتور غراند في سن الفيل. جمع المؤتمر في جهد مشترك ، أطباء ، جمعيات واتحادات ، إلى منصة تبادل المعرفة والخبرات ، لمناقشة أحدث طرق مواجهة السرطان، المرض الأكثر تعقيدًا في العالم.

عند افتتاح الحفل، قال البروفيسور جورج شاهين، رئيس المؤتمرمقتبسًا قول لإدوارد يونغ: “العلم ليس بشيء عندما يكون مخفيًا في الظل؛ فمن خلال إيصاله تُضاعفه الروح.””لقد اجتمعنا هنا اليوم، تحت راية العلم، لمواجهة السرطان الذي يستمر في التسبب بمعدلات عالية من الوفيات. لقد جئنا لنتعمّق أكثر في التقنيات الجديدة والتقنيات الجراحية وأحدث النتائج في البحث عن تخفيف عبء السرطان.”

وأضاف: «ارتفعت معدلات الإصابة العالمية بالسرطان إلى ما يقدر بنحو 14.1 مليون حالة جديدة في عام 2012، وهو رقم من المتوقع أن يرتفع إلى 19.3 مليون بحلول عام 2025 وفقًا لتقرير عالمي حول السرطان. ولكن هناك أيضا 32.6 مليون شخص نجوا من السرطان حتى بعد مرور خمس سنوات على التشخيص، يعيش 48 ٪ منهم في البلدان النامية، مما يثبت معدل ممتاز من الاستجابة والتحسّن المستمر، وهذا يرجع إلى استمرارية البحث والكشف المبكر. ”

وقد حضر هذا الحدث السنوي حوالي 500 من المهنيين الصحيين، بما في ذلك أطباء متخصصين من تركيا ومصر والأردن والإمارات والسعودية والكويت، وأطباء مبتدئين وممرضات وطلاب وغيرهم، على مدار يومين، وشمل ورش عمل لعلم الأمراض، وجلسات تصويرية لعرض أحدث التقنيات الجراحية في طب النساء والأورام، بالإضافة إلى دورات للممرضين، ومنتدى أطباء الأورام اليافعين للتوسع في أحدث مواضيع أمراض الدم والأمراض، كما وأحدث النتائج. كما قدم خبراء دوليون ومحليون مناقشات حول أنواع السرطان الأكثر شيوعًا (الثدي والمبيض وسرطان الرحم والمثانة والكلى والبروستاتا والمعدة).

في نسخته التاسعة، وسّع المؤتمر الفرنكوفوني التاسع لعلم الأوراممن آفاقه مرة أخرى ودعا مختلف الجمعيات والمنظمات للمشاركة في هذا الحدث الطبي:

– الجمعية اللبنانية لامراض النساء والتوليد(LSOG)
– الاتحاد العربي للطب النسائي (FAGOS)
– الجمعية اللبنانية للمسالك البولية(LUE)
– الرابطة الفرنسية لجراحة المسالك البولية (AFU)
– الجمعية اللبنانية للباثولوجيا (LSP)
– الجمعية اللبنانية لأمراض الجهاز الهضمي (LSG)
– جمعية الشرق الأوسط وحوض المتوسط لأمراض النساء والولادة (MEMAGO)

يجدر بالذكر أن المؤتمر تم تأييده من قبل العديد من الجمعيات الطبية المهنية المحلية والدولية، وهذا التأييد ما هو إلا دليل على أهمية المؤتمر، خاصة مع معدلات السرطان المقلقة التي من المتوقع أن ترتفع بشكل كبير. حيث أصبح السرطان المسبب الرئيسي الثاني للوفاة في جميع أنحاء العالم، وتبين أنهيشكل الخطر الأبدي على الصحة العامة في العالم، كما كان مسؤولًا عن 8.8 مليون حالة وفاة في عام 2015.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com