ورد الآن

أنور الخليل: للرئيس الحريري معزة خاصة في قلبي وعقلي

تمنى عضو “كتلة التنمية والتحرير” النائب انور الخليل “لو شمل خطاب رئيس الحكومة سعد الحريري في الجنوب ضرورة التطلع إلى تحرير مزارع شبعا وتلال كفرشوبا بإعتبار ذلك أولوية لأبناء الجنوب ولأبناء العرقوب بالتحديد”.

كلام الخليل جاء خلال لقاء انتخابي في بلدة الفرديس، حيث دعا “أبناء الجنوب بعامة وأبناء حاصبيا بخاصة، الى الاقتراع بكثافة”، معتبرا أن “المعركة ليست انتخابية، بل معركة تثبيت الهوية الوطنية للبنان والجنوب ولحاصبيا”، ومنوها بالتفاهم العميق بين الرئيس نبيه بري والنائب وليد جنبلاط، ومؤكدا دور لبنان في مقاومة العدو الاسلرائيلي.

وأشار إلى “اهمية تكثيف الحضور الانتخابي، نحن اليوم امام امر لا بد ان نقرأه بعناية ويتمثل بمحاولة خطف حقكم الدستوري بالتمثيل. نحن ذاهبون إلى ما سماه وليد جنبلاط معركة وجود، وليست معركة انتخابية، فاما موجودون أو غير موجودين. واذا الاصوات غابت عن صندوق الانتخاب، نكون اخترنا ان ننفي وجودنا كقسم فاعل في هذه المجوعة اللبنانية في الوطن اللبناني. لذلك على كل درزي ان ينزل على الصندوق استجابة للواجب الديني والوطني والدستوري”.

وعن الحلف بين بري وجنبلاط قال الخليل: “هذا الحلف متنام ومتماسك وباق، ولا يمكن ان يهزه احد، وهذا توافق متين وامين وصادق بين الرجلين اللذين كانا على الدوام صمامي الامان الحقيقي لكل ما وقع فيه لبنان من مشاكل”.

اضاف: “ننتمي الى بوابة العز والكرامة، بوابة الجنوب والصمود والشرف العربي اللبناني الذي تمكن بقوة ابنائه ان يصد هذا العدو الرابض لنا”.

وأسف كنائب “ان اسمع احد المسؤولين الكبار وهو جالس تحت مرصد العدو في جبل الشيخ، ومزارع شبعا على شماله، وقد نسي ان يقول إن هذه المنطقة ستحرر من قبل المقاومة ومن الجيش ومن الشعب، قبل ان يطلق وعودا إنمائية وخدماتية عدة، فالخدمات مهمة لكن لا معنى لها وأرضنا محتلة”.

وأشار الى ان “للرئيس الحريري معزة خاصة في قلبي وعقلي”، موجها بعض الملاحظات على خطاب الرئيس الحريري في العرقوب من دون أن يسميه. وتحدث عن البرنامج الانتخابي ل “كتلة الامل والوفاء” على الصعد كافة.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com