Home » لبنان » أمين السيد من بعلبك: الصوت هو بمثابة رصاصة ضد المشروع الذي يريد ان يستهدف المقاومة


أقامت مديرية العمل البلدي في “حزب الله”، في قاعة تموز في مدينة بعلبك، حفل اطلاق الخطط السنوية للاتحادات والمجالس البلدية “حصاد 2017- مسار 2018″، برعاية رئيس المجلس السياسي في الحزب السيد ابراهيم امين السيد، وفي حضور زيري الزراعة غازي زعيتر والصناعة حسين الحاج حسن، النواب: نوار الساحلي، علي المقداد، الوليد سكرية واميل رحمة، مرشحي لائحة “الوفاء والأمل”: يونس الرفاعي، ابراهيم الموسوي، الوزير السابق البير منصور، يونس الرفاعي وايهاب حمادة، وحشد من رؤوساء وأعضاء البلديات ومخاتير بلدات محافظة بعلبك- الهرمل، وفاعليات دينية واجتماعية وسياسية.

بدأ الاحتفال بآيات من القرآن الكريم والنشيد الوطني ونشيد “حزب الله”، ثم كلمة مدير العمل البلدي حسين النمر التي تطرق فيها الى “الإنجازات التي قامت بها البلديات والاتحادات والمديرية، بالتعاون مع نواب ووزراء حزب الله وحركة أمل في محافظة بعلبك الهرمل في السنوات الأخيرة، في مختلف المرافق الخدماتية والصحية والبيئية، بالاضافة الى المشاريع التي قدمها حزب الله للمحافظة من ميزانيته الخاصة باعتبارها واجب لاهالي المنطقة”.

بعد ذلك عرض فيلم مدته 14 دقيقة، عن انجازات التنمية في بعلبك- الهرمل، ومخططات مشاريع مستقبلية قيد التنفيذ أو قيد الدرس.

ثم ألقى راعي الحفل السيد ابراهيم امين السيد، كلمة تحدث فيها عن “التعاون والتضامن على كل المستويات بين حزب الله وحركة أمل”، مؤكدا ان “هذا المسار ليس موجها ضد أحد الفرقاء والشركاء الآخرين في الوطن، مع اعتزاز الحزب بكل الحلفاء الاستراتجيين وخاصة التيار الوطني الحر”.

واعتبر ان “ما أنجز في بعلبك الهرمل مقارنة بالوقت، هو كبير، ولكن ما هو مطلوب بالنسبة لحاجات المنطقة أكثر”.

وختم بالقول: “الصوت هو بمثابة رصاصة ضد المشروع الذي يريد ان يستهدف المقاومة. والوجود امام صندوق الاقتراع في الانتخابات المقبلة، هو كما الوجود في أي جبهة في سوريا او العراق او اليمن”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com