ورد الآن
Home » لبنان » رئيسة رابطة سيدات الاعمال حاضرت عن تأثير المرأة العاملة عن الناتج المحلي في سفارة تشيلي

نظمت سفيرة التشيلي مارتا شلهوب جلسة نقاش في مقر السفارة في النقاش، مع رئيسة الرابطة اللبنانية لسيدات الاعمال اسمهان زين، عن “تأثير المرأة العاملة على الناتج المحلي”، لمناسبة اليوم العالمي للمرأة، في حضور اعضاء الرابطة ومهتمين.

شلهوب
بداية، رحبت شلهوب بالحضور مركزة على تأثير القوى العاملة النسائية على الناتج الاجمالي وتنمية الدول، مشددة على “ضرورة العمل من اجل تسريع المساواة بين الرجل والمرأة ما يساهم ايجابا في التنمية”، معتبرة ان “مقاييس المساواة بين الجنسين هي مؤشرات رئيسية للتنمية الاقتصادية”.

زين
ثم تحدثت زين عن مسيرتها المهنية التي انطلقت منذ 46 سنة وعن خبرتها ونجاحاتها في سوق العمل من خلال مشاريع عدة، معبرة عن ايمانها ان “كل فترة من حياة الانسان تحتاج الى التغيير في العمل من أجل الانطلاق بمشاريع جديدة”.

وتطرقت الى أهمية دور المرأة وتأثيرها في المجتمع في المجالات السياسية والاقتصادية والتربوية، مشيرة الى ان “الرابطة التي ترأسها والمكونة من سيدات رياديات في العمل، تقوم من خلال مكاتبها على كل الاراضي اللبنانية، بتنظيم أنشطة متعددة لمساعدة المرأة العاملة في المجالات كافة، اضافة الى اشراك النساء في برامج تناسب حاجات المناطق”.

وأعلنت ان الرابطة “تنظم دورات تدريبية مع شركات عالمية من أجل تطوير قدرات النساء المؤهلات للنجاح والوصول الى مناصب عليا”، لافتة الى أن 51% من المتخرجين الجامعيين هم من النساء، في حين أن القوى العاملة النسائية تشكل نسبة 23% فقط، ما يعني أن حوالى 28 % من النساء اللبنانيات المثقفات والمتعلمات والمحترفات، لا يدخلن الى سوق العمل، لأسباب عدة. وهذا الأمر يشكل خسارة كبيرة للبنان، لأن المرأة اللبنانية تتحلى بدرجة عالية من الاحترافية، كما أنها مثقفة ومتعلمة وجريئة وقادرة على الوصول”.

واذ اكدت زين ان “المرأة هي مفتاح النمو الاقتصادي”، أملت ان تكون المرأة فاعلة وناشطة اكثر في المجتمع، ودعتها الى “النضال وتطوير نفسها للدخول بكل ثقة الى سوق العمل، متسلحة بالكفاءة والمعرفة وبدعم الرجل اللازم لها تحقيقا لطموحاتها بالمساواة مع الرجل في الميادين كافة ما يساهم في تطوير المجتمع وتقدمه”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com