ورد الآن
Home » لبنان, مميز » أمل أبوزيد: لا أحد يستطيع ليّ ذراع التيار الوطني في جزين

أمل أبوزيد

رأى عضو تكتل التغيير والاصلاح المرشح عن المقعد الماروني في جزين النائب أمل أبوزيد، ان التحالف الثلاثي بين القوات اللبنانية والمستقبل والتقدمي الاشتراكي، لا يؤثر على معركة التيار الوطني الحر سواء لجهة الحاصل الانتخابي أم لجهة الصوت التفضيلي، خصوصا ان التحالف المشار اليه لا ينسحب على مجمل الدوائر الانتخابية لأن كلا من الأطراف الثلاثة كما كل الأحزاب والتيارات في لبنان، يبحث عن مصلحته الانتخابية ويسعى الى تكبير حجمه في مجلس النواب، لافتا الى ان خيارات التيار الوطني مفتوحة على كل الاحتمالات وقادر على تحقيق ما يصبو اليه انتخابيا.

هذا واعرب ابوزيد عن اعتقاده بأن للرئيس سعد الحريري خياراته وتوجهاته التي أفضت الى تحالفه مع القوات والاشتراكي والعكس صحيح، الا ان النظام النسبي في العملية الانتخابية سيحدد حجم كل طرف سياسي سواء تحالف مع هذا الفريق او مع ذاك، مؤكدا من جهة ثانية وفي الساق عينه أن بالأساس ما كان التيار الوطني الحمر والقوات اللبنانية سيتحالفان انتخابيا لان بينهما اتفاق على عدم الاتفاق، معتبرا في الوقت عينه ان ورقة النوايا بين الطرفين مصونة ولا يهزها عدم التوافق بينهما على اي تحالف في أي من الدوائر الانتخابية.

وعن التحضيرات لمعركة جزين، اكد ابوزيد ان التيار الوطني الحمر قوة رئيسية واساسية فيها، تليه القوات اللبنانية من حيث الارقام ثم المستقلون اضافة الى الناخبين الشيعة، معتبرا ردا على سؤال ان من حق الرئيس نبيه بري ان يرشح من يريد في جزين وقد اختار ابراهيم عازار لينافس به التيار الوطني الحر، مؤكدا ان المعركة ستكون ديمقراطية بامتياز لكن المؤكد اكثر هو ان احدا لن يستطيع لي ذراع التيار الوطني الحر في القضاء المذكور، خصوصا ان الاخير يعتبر المقعدين المارونيين اضافة الى المقعد الكاثوليكي هناك رمزية اساسية يجب الاحتفاظ بها.

الانباء ـ زينة طبّارة

 

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com