ورد الآن
Home » لبنان » قيادتا التقدمي وأمل في إقليم الخروب: ما يجمعنا هو المصلحة الوطنية العليا

عقدت قيادتا الحزب “التقدمي الإشتراكي” في اقليم الخروب، وحركة “أمل” في جبل لبنان، لقاء تنسيقيا مشتركا في مركز الحركة في بلدة الجية، وحضر اللقاء من الحركة المسؤول التنظيمي لإقليم جبل لبنان الدكتور محمد داغر،المسؤول التنظيمي للمنطقة الثانية الدكتور محمد صالح، وأعضاء اللجنة الانتخابية لحركة “أمل” في المنطقة .

وحضر عن الحزب “التقدمي الاشتراكي” النائب علاء الدين ترو، مرشح الحزب في الشوف الدكتور بلال عبد الله، وكيل الداخلية اقليم الخروب في الحزب الدكتور سليم السيد واعضاء قيادة الحزب.

داغر

استهل اللقاء، داغر بكلمة ترحيبية بوفد الحزب التقدمي الاشتراكي، وأكد الأمور الآتية:

اولا: ان سقف العلاقة والتحالف بين حركة “أمل” والحزب التقدمي رسم معالمها وخطوطها العريضة الرئيس نبيه بري والاستاذ وليد جنبلاط .

ثانيا: إن لقاءنا مع الحزب التقدمي، ليس موجها ضد أحد لا بل هو في خانة تشجيع الآخرين على الإنفتاح والتواصل والحوار مع كل النسيج الموجود في الجبل.

ثالثا: إن ما يربطنا بالحزب التقدمي في لبنان والجبل مسيرة نضال عمرها يزيد على الثلاثة عقود.

رابعا: إن ما يجمع حركة “أمل” والحزب “التقدمي” هو المصلحة الوطنية العليا، وما الإنتخابات النيابية إلا خطوة على طريق تحقيق تلك المصلحة.

خامسا:التأكيد على الثوابت الوطنية التي تحفظ لبنان وتحميه من أعدائه، الكيان الصهيوني والعدو التكفيري.

سادسا: التأكيد على الوقوف صفا واحدا بثبات وحزم بوجه اي أمر يؤدي إلى زعزعة الأمن والإستقرار والسلم الأهلي وإثارة الفتن .

وتمنى داغر التوفيق للمرشح عبدالله في الإنتخابات النيابية.

ترو

ثم تحدث ترو فأشار الى “انها ليست المرة التي نلتقي فيها مع حركة “امل” التي اسسها الامام السيد موسى الصدر، والتي يقودها الرئيس نبيه بري”، مؤكدا” ان التلاقي دائم بين الرئيس بري، والنائب جنبلاط بمقاربة قانون الانتخاب، حيث كان للرئيس بري الفضل في مراعاة كل المخاوف من قانون الانتخاب، الذي كانوا يحاولون تمريره، والذي هو قانون طائفي مذهبي، او ما كان يسمى الارثوذكسي، وقد واجهه الحزب مع الرئيس بري وعملنا قانون هو احسن الممكن في الوقت الحالي”.

واكد على “متانة العلاقة بين الرئيس بري والنائب جنبلاط، وبين حركة “امل” والحزب “التقدمي الاشتراكي”، حيث هناك تلاقي في كل الساحات وفي كل الأماكن، التي فيها حرص دائم على مصلحة الوطن ومؤسساته وحماية الوطن من الاعتداءات الإسرائيلية، فضلا عن الرؤية المشتركة في القضية الفلسطينية، والرؤية الوطنية الواحدة في مواجهة الارهاب، وفي مواجهة الازمات الاجتماعية، ومحاولات افقار الدولة وغيرها”.

وقال:” هذا التلاقي مع حركة “امل” على مستوى الوطن نحن نجسده بعلاقتنا معها قولا وعملا، ونحن واياها وفي اصعب الظروف كنا وبكل امانة حريصين على السلم الاهلي، والوحدة الوطنية والعيش المشترك في هذه المنطقة”، مؤكدا على العلاقة المشتركة والمصير المشترك ووحدة النضال المشترك بين الطرفين من اجل مصلحة لبنان “.

عبد الله

بدوره اشار عبد الله الى “وجود حماة للبلد ومغامرين به”، مؤكدا “ان الحزب التقدمي الاشتراكي، وحركة “أمل”، يأخذان دور الحماة للوطن، ودور الحريصين على الاستقرار وعلى الطائف وعروبة لبنان وأمنه الإجتماعي، وعلى وحدة نسيجه الاجتماعي”، وأكد “ان الرئيس بري وبالخط الذي يمثله اي خط الامام موسى الصدر، هو ضمانة لهذا البلد، وبحكمة وليد جنبلاط معه وبالتوافق في بعض الاحيان بتدوير الزوايا، وامتصاص الازمات، فهذا التناغم يؤكد ان هناك حرص على البلد من قامات وطنية تعرف ما معنى ان تهز الوحدة الداخلية”.

صالح

اما المسؤول التنظيمي للمنطقة الثانية في حركة “امل” الدكتور محمد صالح فاكد “ان الحركة والحزب تشاركا لعقود بالنضال وسيستمران بحمل هواجس لبنان والجبل”.

السيد

اما وكيل الداخلية الدكتور سليم السيد فاكد “ان العلاقة مع الحركة ثابتة ومتينة قوامها الصدق والاحترام يظللها قامتان كبيرتان هما الرئيس بري والنائب جنبلاط”.

صالح

من جهته أكد مسؤول المنطقة واللجنة الإنتخابية في الشوف الدكتور محمد صالح على “الشراكة التي تجمع على مستوى لبنان الوحدة والإستقرار، كما أراده الامام السيد موسى الصدر، كأبرز وجوه المواجهة والحرب مع العدو الإسرائيلي، والشراكة في جبل التعايش، والشراكة في الشوف، المحبة والتلاقي والتآلف والتنوع ، والشراكة على مستوى توحيد وجهة البوصلة والموقف والسلاح بمواجهة العدو الإسرائيلي”، واشار الى “ان ما يجمعنا بالحزب الاشتراكي، مسيرة نضال وتضحيات طويلة، كانت وما زالت وستستمر طالما هناك قيادات حكيمة وواعية تضع نصب أعينها المصلحة الوطنية العليا فوق كل اعتبار”، مشددا على” المضي قدما في حمل هواجس المنطقة وهمومها”.

ثم تباحث المجتمعون بهموم منطقة إقليم الخروب والشوف والسعي إلى تطوير الخدمات والإنماء وتعزيز المواطنية من خلال خلق فرص عمل وتشجيع الطاقات والإستثمارات .

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com