Home » لبنان » لقاء لاتحادات بلديات ومخاتير الجنوب والنبطية تضامنا مع بري في المصيلح: على المتطاولين الاعتذار

نظم “تجمع الاتحادات والبلديات والمختارين” في محافظتي الجنوب والنبطية لقاء تضامنيا مع الرئيس نبيه بري، في “مجمع نبيه بري الثقافي” – الرادار المصيلح، شارك فيه رؤساء واعضاء المجالس البلدية والاختيارية ورؤساء الاتحادات البلدية من مختلف اقضية المحافظتين.

بعد النشيد الوطني، ألقى رئيس اتحاد بلديات الشقيف والنبطية الدكتور محمد جميل جابر كلمة رأى فيها ان “من تطاول على الرئيس بري قد استفز كل اللبنانيين، فهو من حافظ على المؤسسات وسهل تمرير كل الاستحقاقات السياسية والدستورية بكل شجاعة من اجل الوطن”، مؤكدا “الحرص على تساوي الكرامات”.

وندد مختار بلدة عرب طبايا أحمد حمود، باسم مخاتير منطقة الزهراني، ب”التطاول على القامة الوطنية التي يمثلها الرئيس بري في الوحدة والعيش المشترك”.

من جهته، استنكر مختار بلدة عبرا الياس بطرس باسم مخاتير الجنوب والنبطية، “الحملة التي استهدفت الرئيس بري”، رافضا “أي تطاول على كل المقامات الوطنية”.

وقال رئيس اتحاد بلديات اقليم التفاح بلال شحادة: “ما حصل أشبه بالخطيئة الكبرى وتطاول على من هو ضمانة السلم الاهلي الذي يشكل ظهير المقاومة والمحامي والمدافع عنها وعن مصالح اللبنانيين”.

بيان
واختتم اللقاء بإصدار بيان تلاه رئيس بلدية الدوير ابراهيم رمال بيانا استنكر فيه المشاركون “الاستهداف الذي طاول الرئيس بري”، معتبرين أنه “استهداف لقامة وطنية بحجم الرئيس بري، وهو مشبوه في توقيته، ويعبر عن انحدار في الخطاب السياسي وينم عن طائفية ومذهبية وعنصرية غير مسبوقة”. وشددوا على ان “هذا التطاول لن يزيدنا إلا تمسكا بالثوابت الوطنية التي تحصن لبنان وطنا نهائيا لجميع ابنائه”.

وطالبوا “كل المتطاولين على موقع ومقام رئيس مجلس النواب، الذين كما امتلكوا القدرة على ارتكاب خطيئة التطاول، أن يمتلكوا فضيلة وجرأة الاعتذار من اللبنانيين ومن شخص الرئيس بري بشكل واضح وصريح ودون مواربة وتأخير”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com