ورد الآن
الرئيسية » لبنان » طوارىء انقاذ طرابلس: الدعوة للتضامن امام البلدية استغلال للمجتمع المدني

أكدت هيئة الطوارىء لإنقاذ مدينة طرابلس، في بيان، رفضها “لشريعة الغاب وتمسكها بدولة القانون وتضامنها مع كل من يتعرض لأي اعتداء على شخصه او كرامته أو ممتلكاته”.

واعتبرت “ان الأعتداء الأخير على البلدية لم يكن ليحصل لو لم يترك رئيس البلدية المدينة فريسة للشبيحة والمزرعة، ويكفي أن نذكر بالميوعة التي عاملت بها البلدية مافيا المكبات العشوائية في أبي سمراء والاعتداءات السابقة على البلدية، وعدم ردع بعض أصحاب المولدات الذين تحدوا علنا سلطة البلدية في فرض أسعارهم على المواطنين والتغاضي عن الموظفين الذين يخالفون القانون في البلدية”.

ولفتت الى ان “عدم قيام البلدية بحل جذري للبسطات وبتنظيم المدينة وازالة المخالفات والتعديات بشكل عشوائي واستنسابي فتحت الباب امام المحسوبيات والتشبيح والمحميات الأمنية، حيث صار لا يطبق القانون الا على الضعيف أو من لا ضهر له وفي حالات المصالح الشخصية لأهل النفوذ”، معتبرة “ان الدعوة التي اطلقت زورا بإسم المجتمع المدني للتضامن امام البلدية بعد فشل سنة ونصف والتغاضي عن كل مطالباتنا للبلدية بأبسط الأمور هو استغلال رخيص لحادثة مدانة، ولكن المسبب الرئيسي لها هي البلدية نفسها ولا يجب ان تكون أي وقفة أمام البلدية الا احتجاجا على أدائها وخضوعها للمزرعة”.

وختمت: “ان هذا الإستغلال الرخيص لواقعة مدانة لتعويم البلدية وإظهارها بأنها ضحية وهي لم تقم أصلا بأي شيء حول موضوع التسيب والفلتان أو غيره، امر مرفوض تماما ولذلك لن نشارك في هذه الديماغوجية المكشوفة مع تضامننا الكامل مع الأعضاء الذين تعرضوا للتهديد بسبب موقفهم، وندعوهم لإنتفاضة من الداخل تعيد البلدية لخدمة الشعب وتعيد لها هيبتها وكرامتها ودعمنا ودعم الرأي العام لها”.


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com