Home » لبنان, مميز » سكرية في ندوة من سبلين: اي حدث في عالمنا جوهره الاساسي قضية فلسطين

نظمت “لجنة المتابعة اللبنانية – الفلسطينية” في إقليم الخروب، في قاعة الرسول الأكرم، في مجمع “البحار” في منطقة سبلين، ندوة سياسية بعنوان “العالم وفلسطين”، تحدث فيها عضو “كتلة الوفاء للمقاومة” النائب وليد سكرية، في حضور فصائل فلسطينية ولجان شعبية وعدد من الشخصيات.

ولفت سكرية الى ان “حياتنا كرست لفلسطين منذ ولادتنا”، مشيرا الى انه قاتل “في صفوف المقاومة الفلسطينية والى جانبها، في كثير من المعارك، ومنها مواجهة المشروع الاميركي – الصهيوني في اجتياح لبنان عام 1982، حيث كانت المعركة الحاسمة في تحرير الشحار الغربي وتحقيق الانتصار.”

أضاف: “ان نتحدث عن الصراع في المنطقة، نتحدث عن فلسطين، لان جوهر كل الصراع هو القضية الفلسطينية. ان تكلمنا عن سايكس بيكو ووعد بلفور، نتكلم عن فلسطين، ان تكلمنا عن حرب 1956 على مصر، نتكلم عن دور اسرائيل وقضية فلسطين، وان تكلمنا عن عدوان 67، نقول فلسطين، وان تكلمنا عن اجتياح 1982 للبنان، نتكلم عن فلسطين ودور اسرائيل، وان تكلمنا عن الربيع العربي وتفتيت سوريا والعراق، نتكلم عن فلسطين، ان تكلمنا عن تقسيم السودان، نتكلم عن فلسطين، لذلك فان اي حدث يدور في عالمنا جوهره الاساسي قضية فلسطين”.

وسأل” ما هي قضية فلسطين؟ وهل هي مسألة الشعب الفلسطيني مع الصهاينة المقيمين على ارض فلسطين المحتلة؟ الموضوع ليس كذلك، بل هو موضوع استعمار العالم الغربي لعالمنا العربي كافة منذ مطلع القرن العشرين، من خلال وعد” بلفور” و”سايكس بيكو”، والعمل للسيطرة على العالم العربي لتفتيته الى دويلات صغيرة، وايجاد انظمة تكون ادوات لهذا الاستعمار الغربي،” مؤكدا انه تم زرع الكيان الصهيوني في قلب العالم العربي، لإحداث تحول ديموغرافي لبنية الأمة، وبنفس الوقت لتكون اسرائيل القاعدة العسكرية لهذا الاستعمار، يستخدمها عند اللزوم عسكريا لصرب كل من يتمرد على الهيمنة الغربية في المنطقة.”

وتناول سكرية الصراع العربي – الاسرائيلي بإسهاب، مشددا على “الدور الاميركي والاساسي في دعم اسرائيل وحمايتها، ومدها بالقدرات العسكرية لإبقاء تفوقها على الدول العربية”.

وثم تطرق سكرية الى قيام الثورة الاسلامية في ايران واشاد بدورها “في رفع شعار تحرير فلسطين، ودعمها لمحور المقاومة في ما بعد في لبنان وسوريا وفلسطين”، مؤكدا ان “اميركا واسرائيل والغرب يحاربون محور المقاومة لتأمين الأمن الاسرائيلي”.

واكد ان “عندما نريد التفكير بتحرير فلسطين، على المجتمع ان يكون لديه الإرادة والتضحية والاستعداد لدفع هذا الكم الكبير من الشهداء”، واشار إلى عدم تمكن العرب “من الانتصار على اسرائيل لعدم وحدتنا وبسبب تفكك الدول العربية”، منوها بدور “محور المقاومة من لبنان الى سوريا والعراق”.

وحيا سكرية المقاومة ضد الكيان الصهيوني الغاصب، داعيا الى “وحدة عربية لمواجهة هذا الخطر المهدد لنا جميعا”، مشددا على “اهمية العمل والتحضير والاستعداد المستمر في سبل مواجهة الكيان الصهيوني على المدى القريب والبعيد وفي المستقبل”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com