ورد الآن
الرئيسية » لبنان, مميز » انتقادات واسعة للوزيرة التونسية بعد نعتها لحكم لبناني بـ«الداعشي»

 تعرضت وزيرة الرياضة التونسية، ماجدولين الشارني، لعاصفة من الانتقادات إثر نعتها لحكم لبناني بـ»الداعشي» (نسبة إلى تنظيم «الدولة الإسلامية») لمجرد أنه رفض مصافحتها.
وكان أحد أعضاء طاقم التحكيم الخاص ببطولة كأس العالم لكرة القدم المصغرة، التي تستضيفها تونس حاليا، رفض مصافحة وزيرة الشباب والرياضة مجدولين الشارني خلال افتتاحها للبطولة، معللا ذلك بأنه «لا يصافح النساء»، وهو ما أدى لدخول الوزيرة بحالة غضب شديدة وصفت خلالها الحكم (لبناني الجنسية) أمام الحاضرين بأنه «داعشي»، وطلبت من وزير الدولة الذي رافقها الخروج ومغادرة الملعب. سلوك الوزيرة أثار موجة من الانتقادات، حيث كتب أحد النشطاء «كان من المفروض على وزيرة الشباب والرياضة ان تتصرف كمسؤولة بكل برودة دم، بدل أن ترد الفعل بتلك الطريقة المستهجنة وكأنها في حي شعبي». وأضاف «ماجدولين الشارني لم تتعود بعد على المسؤولية ولا تحسن التصرف في منصبها، فهي لم تخرج بعد من جلباب كاتبة الدولة للشهداء، وهو أول منصب حكومي هام يمنح إليها بعد حادثة اغتيال أخيها الشهيد سقراط، مما جعلها تصاب بحساسية مفرطة لأي شكل من أشكال التدين». فيما اعتبر ناشط آخر أن الشارني التي قال إنها لا تقبل بمن يخالفها الرأي، بالإساءة إلى صورة البلاد الذي تستضيف حدثا رياضيا مهما على المستوى الدولي يُفترض أن يساهم في تعزيز مناخ الثقة في تونس التي تعاني من صعوبات اقتصادية كبيرة، فيما انتقد الباحث توفيق كركر تعمّد الحكم اللبناني «إهانة» الوزيرة «باسم الدين»، متسائلا «ما الذي يبقى بين البشر إذا وقع رفض مد اليد والمصافحة للسلام والتحية بين شخصين ليس بينهما أي عداوة؟»، فيما اعتبر أحد النشطاء أنها «سابقة في تاريخ الرياضة التونسية»، مستنكرا الزج بالدين في قطاع الرياضة.
وسبق للشارني أن وصفت جمهور أحد الأندية بـ»الإرهابيين» إثر اندلاع أحداث شغب في أحد الملاعب، وهو ما دعا البعض للمطالبة بإقالتها، كما اتهمها آخرون بـ»إهانة» التونسيين وانتهاك دستور البلاد إثر استقبالها لمنتج أفلام إباحية. وبررت الوزيرة المذكورة هذا الأمر بأنها لم تكن تعرف الأنشطة المشبوهة للشخص المذكور واستقبلته على أساس صفته الأخرى وهي «رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم المصغرة».

تونس ـ «القدس العربي» ـ من حسن سلمان:

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com