ورد الآن
الرئيسية » لبنان, مميز » تجدد الكباش بين بعبدا وعين التينة حول الموازنة

 بعبدا وعين التينةفي موضوع الموازنة العامة، يبدو ان الكباش بين بعبدا وعين التينة عاد مجددا عبر كلام لعضو كتلة التنمية والتحرير النائب انور الخليل تحدث فيه عن تناقض بين رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان عضو التيار الوطني الحر وبين وزير المال علي حسن خليل المعاون السياسي للرئيس نبيه بري حول الوفر المحكي عنه في مشروع الموازنة العامة المرسلة الى مجلس النواب، وقال ان النائب كنعان تحدث عن وفر في الموازنة بألف مليار، لكن وزير المال غالطه، وسأله من اين جئت بهذا الوفر؟ وهذا التناقض سيأخذ جدلا في المجلس بحسب النائب الخليل لإذاعة «صوت لبنان».
ويذكر ان الجلسة التشريعية المقررة يوم الاثنين ستبحث قانون الضرائب الممولة لسلسلة الرتب والرواتب، ويبدو أن المشروع سيمر كما هو، بما فيها الازدواج الضريبي الذي سيستمر الى الموازنة التالية.
بالمقابل، أبلغ الاتحاد العمالي العام رئيس الحكومة سعد الحريري رفضه كل الضرائب التي تطول الفئات المتوسطة والفقيرة.
النائب بطرس حرب، لاحظ ان الحكومة استخدمت اسلوب الضغط على النواب للموافقة على قانون الضرائب تحت طائلة مواجهة نقمة المستفيدين من سلسلة الرتب والرواتب.
وقال: سنحاول تعديل المشروع الضرائبي باتجاه رفع الضرائب عن الفقراء والمحتاجين ونبقي الضرائب التي تدر أموالا من الشركات والمصارف والصفقات التجارية والعقارية.
وفي موضوع قطع حساب الموازنات السابقة، قال حرب ان المشروع المرسل بدون قطع حساب بمخالفة دستورية واضحة، لأنه لا يجوز ارسال مشروع قانون نعدل فيه المادة 87 من الدستور ضمنا، لنعطي الحكومة مهلة لوضع قطع حساب السنوات الماضية، فيما كانت تستطيع ارسال قطع حساب 2015، وإقرار موازنة 2017، مع مراقبة مجلس النواب لنفقات السنوات الفائتة.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com