ورد الآن
لإرسال خبر: info@cedarnews.net | +961 3 120268
الرئيسية » لبنان, مميز » مسؤول «داعش» في عين الحلوة: كلفت باغتيال جنبلاط لإشعال حرب أهلية!


كشف مسؤول «داعش» في مخيم عين الحلوة، أثناء استجوابه أمام المحكمة العسكرية في بيروت ظهر امس أن قيادة التنظيم كلفته باغتيال الزعيم اللبناني وليد جنبلاط من أجل إشعال حرب أهلية في لبنان.
وقال عماد ياسين الذي اعتقلته المخابرات اللبنانية في عملية نوعية داخل مخيم عين الحلوة إن الاختيار وقع على جنبلاط كونه السياسي الأذكى واغتياله يسهل اندلاع الحرب الأهلية، وانه ارسل الخطة التي رسمها الى الرقة، وهي تعتمد اقتحام منزل جنبلاط في شارع كليمنصو في بيروت بسيارة مفخخة، وباشر بمراقبة المنزل، اضافة الى منزل جنبلاط في المختارة (الشوف)، لكن اعتقاله أحبط العملية.
وأمام استغراب هذه الخطة الإجرامية، قال ياسين انه ورفاقه كانوا يدركون عدم قدرتهم على الوصول الى جنبلاط، لكنهم تجاوبوا مع أوامر الرقة، بقصد الحصول على المال.
إلا أن ياسين عاد واعترف بأن المخطط المرسوم كان يشمل تفجير في كازينو لبنان، وتفجير مركز «للدعارة» في جونية بالإضافة الى تفجيرات في وسط بيروت.
وأرجأت المحكمة العسكرية متابعة المحاكمة الى الثامن من ديسمبر المقبل.

الانباء ـ يوسف دياب

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com