الرئيسية » لبنان, مميز » تيار المستقبل في الانتخابات النيابية ٢٠١٨

في الشارع السنّي يواجه تيار المستقبل امتحانا غير سهل بل انه ينصرف الى لملمة وضعه الشعبي الذي اصيب بنكسات لاسباب تتعلق ببروز شركاء سياسيين اخرين في هذا الشارع لا سيما في الشمال.
ويعمل الرئيس الحريري على محورين لاعادة تحسين وضع المستقبل واستكمال استنهاض جمهوره. المحور الاول يتمثل بتحقيق انجازات على صعيد عمل حكومته، والثاني تنشيط العمل الحزبي متكلا على ابن عمته احمد الحريري وفريق عمل في المناطق السنّية.
وتحرص اوساط المستقبل على عدم استباق الوقت، لكنها تؤكد في الوقت نفسه ان وضع التيار جيد في كل المناطق، وهو يستلم زمام الامور رغم كل المشاغبات من هنا وهناك.

ولا تحبذ الدخول في موضوع التحالفات الانتخابية اليوم، لكنها تبدى رضاها لطريقة التعاطي مع كل الاطراف من منطلق وطني يراعي ثوابت المستقبل ليس على الصعيد السياسي فحسب بل على الصعيد الانمائي ايضاً.
ووفقاً للاجواء المرصودة فان العلاقة الجيدة بين المستقبل والتيار الوطني الحرّ منذ ترشيح وانتخاب الرئيس عون، تعزز الكلام عن تحالفات انتخابية بينهما في بعض المناطق، مع الاخذ بعين الاعتبار العلاقة مع اطراف اخرى لا سيما “القوات”.
ويبدو ان هذه المعادلة ستكون صعبة في مناطق محددة، خصوصا اذا ما تنافس التيار الحر مع القوات فيها. ولذلك فان موضوع التحالفات الانتخابية للمستقبل وقوى اخرى سيكون متحركا وليس جامداً.

التعليقات


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com