ورد الآن
الرئيسية » لبنان » مقدمات نشرات الأخبار في تلفزيونات لبنان 11/9/2017

 

* مقدمة نشرة أخبار “تلفزيون لبنان”

في سياق التطورات المحلية والخارجية وما لها من علاقة بلبنان تبدو بيروت في السياسة أمام خلطة جديدة تقرب بين متباعدين وتباعد بين متقاربين. وثمة من يتمنى أن لا تؤثر هذه الخلطة من التفاهمات على الوضع الحكومي كما أن هناك من يتوقع أن تفضي التغييرات الإقليمية المتوجة بتفاهم غير نهائي بعد بين واشنطن وموسكو الى الخلطة المحلية التي قد تحمل تبديلا في الواقع.

وحده الرئيس نبيه بري يؤكد أن ثبات الوضع كما هو عليه اليوم سيستمر الى ما بعد الإنتخابات النيابية، لكنه يدعو الجميع الى التمييز بين الألعاب السياسية وبين عمل المؤسسات المنصوص عنه دستورا. ولا يعير الرئيس بري اهتماما لتأثير تحالف من هنا أو من هناك على الواجب التشريعي ناصحا الحكومة بأن تنشط نفسها في القيام بواجباتها تجاه البلد والناس ليتسنى للبرلمان مواكبتها ومراقبتها وإقرارها.

وفي التطورات الخارجية برزت زيارة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الى جدة وعمان في سياق البحث عن تبريد الوضع في الجنوب السوري فيما الشرق السوري وتحديدا دير الزور موضوع تشاور مع واشنطن.

وفي موسكو محادثات مهمة مرتقبة للرئيس سعد الحريري مع الرئيس فلاديمير بوتين حول سوريا والحل السياسي المطلوب وحول الإستقرار اللبناني والتعاون المنشود بين بيروت وموسكو.

ولقد برز في أوساط الوفد المرافق للرئيس الحريري لا سيما مكتبه الإعلامي توضيح حول كل هذه المسائل وخصوصا ما يتعلق بكلام حزب الله على حوار ثنائي مع الحريري.

==============================

* مقدمة نشرة أخبار “المستقبل”

الداخل السياسي المشدود الى اجماع الرؤساء الثلاثة على اهمية الشكوى الى مجلس الامن الدولي في مواجهة الممارسات العدوانية الاسرائيلية المتمثلة بخرق جدار الصوت لتوتير الوضع اللبناني، قابله خارجيا تاكيد مصادر رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري ان محادثاته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ومع نظيره ديميتري مدفيديف ستتركز على وجوب ان تتضمن اي تسوية سياسية في سوريا عودة النازحين السوريين الى بلادهم والمضي في سياسة تقوية الجيش التي تعتمدها الحكومة من خلال القانون – البرنامج الذي اقر في مجلس النواب.

كما سيثير الرئيس الحريري وفق مصادره مسألة الطلب من النظام السوري اتمام عملية ترسيم وتحديد الحدود اللبنانية – السورية. ولفتت المصادر نفسها الى ان روسيا تلعب دورا مهما في المنطقة اكان في سوريا او محادثات الاستانة او في المفاوضات التي تجري لايجاد حل سياسي مؤكدا ان الاهم بالنسبة للحكومة اللبنانية هو تحييد لبنان عن اية صفقات قد تحصل.

داخليا ايضا انتظار لانعقاد جلسة مجلس الوزراء هذا الاسبوع فيما لن يكون بعيدا عن جدول اعمالها التحقيق في ملف حوادث عرسال وملابسات خطف العسكريين الشهداء. وكذلك الانتخابات النيابية في ظل التجاذب بشان التدابير اللوجستية لاجرائها.

اقليميا برز اليوم كلام لوزيرالخارجية الروسية سيرغي لافروف شدد فيه على إن السعودية جادة في مساعيها للتوصل إلى تسوية في سوريا، وأكد من عمان أن النوايا السعودية في هذا الإطار كانت واضحة في بداية مفاوضات الاستانة التي دعمتها الرياض.

==============================

* مقدمة نشرة أخبار ال “ان بي ان”

هما خرقان لجدار السيادة اللبنانية، الاول للصوت عبر الطيران الاسرائيلي المعادي والثاني للصورة عبر صدمة زياد دويري، لا يمكن الفصل بين الامرين هما وجهان لشكل او لشيكل واحد. العدو الاسرائيلي وجه رسالة تهديد مباشرة للبنان لا تحتاج الى فك للشيفرة وهي تعني ان الكيان الصهيوني ليس بعيدا عما حققه اللبنانيون من انتصارات وهم الذين يتلهون الان في الداخل.

الرئيس نبيه بري رفع الصوت للتنبه واليقظة، فيما كانت الحكومة تعد شكوى الى مجلس الامن بالخرق الاسرائيلي.

خرق من نوع التطبيع المخالف للقوانين المرعية الاجراء قام به المخرج اللبناني زياد دويري بزيارته تل ابيب والاقامة فيها لمدة قاربت العام خلال تصوير فيلمه الصدمة وان بجواز سفر فرنسي.

لا يمكن للفن ان يفصل بجدار عنصري عن باقي مناحي الحياة، ولا يمكن معاداة الاسرائيلي في كل شيء والتطبيع معه فنيا فذلك ليس من الفن بشيء وكل محاولات الاخراج اللبنانية الفاشلة لهذه القضية لن تنجح في اقناع ابن شهيد دافع عن هذه الارض بالدم لتغيير قناعاته فالموقف سلاح والمصافحة اعتراف واسرائيل شر مطلق حتى فنيا.

==============================

* مقدمة نشرة أخبار ال “او تي في”

أصاب رئيس الحكومة مرة أخرى، حين تحدث عن حل للأزمة السورية، يسعى إليه عبر زيارته للعاصمة الروسية… فكل ما يحصل في بيروت، وفي العديد من عواصم المنطقة، سره، ولغزه، وأحجيته… ما حصل ويحصل وسيحصل… في دمشق… كل ما نشاهده حاليا على المسرح اللبناني… بممثليه والدمى والكومبارس… سببه أن الحرب في سوريا انتهت فعليا… أو أنها انتهت عمليا على الأقل…

صحيح أن سنوات أخرى ستمر لإنضاج التسوية وإخراجها… لكن الصحيح أيضا أن مشهدا إقليميا جديدا بدأ يرتسم… وهو ما يتفاعل الجميع معه… باضطرابات… أو بخيبات… أو بمكبوتات…أو حتى بمزايدات وأوهام انتصارات…

مشهد جديد، لا نعرف تفاصيله بعد… لكنها ستؤثر علينا… حتما… مشهد جديد، أوله… أن سوريا باقية سوريا… وباقية إلى جوارنا… وآخره… أن الإرهاب قد هزم على أرضنا… وباقية الأرض لمن فوقها… وبين الأول والآخر، ثمة مساحات واسعة للعمل والاجتهاد وفرص الجد والكد…

منها أن حان الوقت لبناء الدولة مثلا… وآن الأوان لإعادة تكوين سلطة شرعية فعلية منتخبة… ولوقف سرقة البلد… بحسابات مصرفية أو بحسابات ميليشياوية… وأزف الموعد لوقف التعديات على المال العام والملك العام والفضاء العام وحتى الذوق العام…

كل ذلك يشكل خلفية العصبيات الظاهرة حاليا على المسرح اللبناني… لكن المهم أن الدولة ستبنى… وأن الغد لبانيها قريب دائم… كثيرة أخبار هذا النهار عن تلك الاضطرابات… لكن البداية من سؤال: هل يحق للفنان ما لا يجيزه القانون؟! وهل تكون المشكلة حينها في الفن، أم في صاحبه، أم في القانون أم في أهله؟

==============================

* مقدمة نشرة أخبار “الجديد”

من السياسة إلى السينما من التعامل إلى التطبيع وتحت سقف محكمة عسكرية واحدة: لا حكم عليهم من فايز كرم الى زياد الدويري وجهة النظر نفسها وعلى قوس محكمة لا ترى النوايا الجرمية لدى زائري فلسطين المحتلة وتقرأ في كتاب العربي النظيف الذي استوحى منه الدويري رواية منحوتته الفنية والدويري مخرج “وست بيروت” قسم المدينة اليوم آراء متناثرة بينهم من رأى أن على لبنان تقدير مبدعيه وآخرون رأوا فيه “أبو طاقية ليبرالي” ومخربا ينظف لنا المجتمع الإسرائيلي وبإخراج فني سياسيٍ نزل نعيم حزب الله على الرئيس سعد الحريري فأجرى نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم محاكاة سياسية عن بعد مع الحريري الموجود في موسكو معلنا استعداد الحزب للحوار الثنائي معه لأنه يتصرف بعقلانية لم يتأخر الرد من العاصمة الروسية إذ قال الحريري إنه يقوم بواجباته كرئيس للحكومة اللبنانية وردا على سؤال عن إمكان عقد اجتماع مع السيد حسن نصرالله أجاب: عندما تتضح الأمور سوف نرى لكن الامور ليست في حاجة الى مزيد من الوضوح لأن الحريري قدم أداء سياسيا أقرب الى رجال الدولة واعتمد الاعتدال في زمن بالغ الدقة ولم تسجل له أي مواقف تجنح الى الاصطفاف خلال مرحلة تحرير الجرود وتحمل المسوؤلية عندما قال: أنا والرئيس اتخذنا القرار في زمن كانت معظم القوى السياسية تستثمر في هذه الحرب وتشتري أصواتا مذهبية وانتخابية على حساب الوطن وشهدائه. ولم يكن صمود الحريري في وجه الداخل فحسب بل هو وقف محايدا على الرغم من الخيارات التي قدمها الوزير السعودي ثامر السبهان واعاد تكرار تغريدته لكي يسمع أهل الحي في وسط بيروت والحياد وإن لم يكن بالأزرق السماوي لكنه يؤسس لمرحلة جديدة في البلاد على أن المحكمة الدولية الخاصة بلبنان ستضرب هذه المرة بيد من قرار جديد ان المدعي العام للمحكمة نورمان فاريل قدم الى قاضي الاجراءات التمهيدية قرارا بصورة سرية يتعلق بالقضايا الثلاث المرتبطة بالقضية الأم أي المر حمادة وحاوي والسري في الملف أن هذا القرار يوجه الاتهام إلى عضو آخر في حزب الله. فهل تخضع المحكمة الدولية هذه المرة لعبارة “سوف نرى”؟ سوف نرى.

===============================

* مقدمة نشرة أخبار ال “ال بي سي”

نصف الاسبوع روسي حيث ان رئيس الحكومة سعد الحريري يتوج زيارته لموسكو بعد غد بلقاء الرئيس بوتين وغدا نظيره مدفيديف. النصف الاخر حكومي حيث ستعقد جلسة لمجلس الوزراء الخميس في القصر، والى ان ينجز القسمان فان هواجس عديدة تلف الساحة الداخلية بدءا من سلسلة الرتب والرواتب حيث الحديث بدأ يتصاعد عن التريث في دفع الزيادات من دون تعليق قانون الضرائب، علما ان هذه الخطوة غير قانونية لانها تعلق تطبيق قانون ساري المفعول منذ نشره بالجريدة الرسمية.

اما الملف الذي يقض المضاجع فهو ملف عرسال الذي يبدو انه سيشهد الكثير من التجاذبات بين من يعتبر ان فتح الملف هو للاضاءة على كل المرحلة التي بدأت عام 2014 وانتهت الاسبوع الماضي، وفتح الملف يهدف الى وضع القضاء يده على كل معطياته، وبين من يعتبر ان فتح ملف عرسال هو لمحاكمة مرحلة بكل رجالاتها ومن كانوا مسؤولين في تلك الفترة.

هذا التجاذب بدا يلقي بظلاله على كل المكونات السياسية وغير السياسية في البلد لينحصر الموضوع في سؤالين اساسيين، الاول اين تبدأ مسؤولية السلطة السياسية انذاك واين تنتهي؟ والسؤال الثاني ما هي حدود مسؤولية السلطة العسكرية؟ واستطرادا هل بالامكان تحميل سلطة من دون اخرى في ظل التداخل بين السلطتين؟ ماذا عن الغطاء المسبق والحميات المسبقة التي بدأت تظهر؟

ملف عرسال يحتاج الى حزم وحسم والا انضم الى غيره من الملفات التي تبدأ الضجة حولها كبيرة ثم تستخدم تقنيا كاتم الصوت بحيث لا يعود يسمع اي صوت في شأنها.

==============================

* مقدمة نشرة أخبار ال “ام تي في”

السعي الحثيث لربط لبنان بمحور الممانعة وتأكيد حزب الله انه جزء رئيس بل حاجة لهذا المحور الممتد من ايران الى لبنان عبر العراق وسوريا، هذه المحاولات لن تجد من يوقفها داخليا، فرغم مغازلة الحزب الرئيس الحريري فان الطريق الاقرب الى الضاحية يبدو انه يمر في موسكو ورئيس الحكومة يرى في الغزل عملية استدراج.

من هنا وضع في صلب زيارته اقناع الرئيس بوتين بابعاد لبنان عن هذا المحور وتداعياته التي ستكون مدمرة للداخل المتنوع وللعلاقات مع العرب والعالم.

تقوية الجيش هي ايضا في جدول زيارة موسكو مما هو وسيلة فعالة لحماية الحدود وتثبيت الامن.

تزامنا، لا تزال اصداء كلمة الدكتور جعجع تتردد في الوسطين السياسي والوطني لانها اضاءت على المشكلة الناجمة عن ازدواجية الامرة في البلاد وبينت شريحة عريضة من اللبنانيين الرافضين تسليم امورهم لغير الدولة تحت طائلة سقوط المواثيق والاتفاقات.

في السياق، عاصفة الاعتداء على فجر الجرود بدأت تنحسر كـ”إيرما” بعد الصد الذي واجهته وهي ستتحول قريبا زوبعة في فنجان.

===============================

* مقدمة نشرة أخبار “المنار”

على وقع انجازات دير الزور التي تدق آخر المسامير في نعش داعش ومشروعه في سوريا، يعيش المستثمرون الخاسرون في بورصة الميدان حالا من الارتباك المعطوف على مناورات وتغريدات من هنا وهناك، وتسريبات عن لقاءات وتقاربات مهد لها رئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو بتغريدة عن تقارب غير مسبوق بين كيانه وبعض الانظمة العربية..

ومع منظومة التسريبات المتتالية عن زيارات امراء وزعماء خليجيين لتل ابيب، يقف الجميع امام تل الثردة ومطار دير الزور والبانوراما، مسترجعين بانوراما الاحداث السورية وما آلت اليه، ليقر الجميع وباسمهم ديمستورا قبل ايام بهزيمة الجماعات المسلحة التي سموها معارضة امام الجيش السوري وحلفائه، ولم يعارضهم الاقرار سوى بعض اللبنانيين العالقين عند اضغاث احلامهم..

وفي كوابيس الاسرائيليين، زلازل وبراكين واسماء اخرى لصواريخ ستمطر شمال فلسطين المحتلة في اي حرب مقبلة مع لبنان، فرضت تغيير خططهم لتلك الحرب، والمناورة باخلاء كامل مستعمرات سديروت وكريات شمونة وغيرها، وليس فقط بعض المستوطنات الصغيرة..

اما لبنان الكبير بانتصاراته على ارهابين، فلا يزال يتخبط امام خط الماء والكهرباء وحفر الطرقات ولهيب اقساط المدارس وزحمة السيارات، فيما يبدو ان المسار الاجتماعي والاقتصادي مستبعد عن الشأن الحكومي الى الآن، والسجالات السياسية اقوى من المعاناة الشعبية..


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com