ورد الآن
الرئيسية » لبنان » وسط جدل.. وزيران في سوريا للمشاركة في معرض دمشق الدولي

وصل وزيرا الصناعة اللبناني حسين الحاج حسن والزراعة غازي زعيتر، إلى دمشق يوم الأربعاء، للمشاركة في معرض دمشق الدولي, وسط جدل وانقسام في الاوساط السياسية اللبنانية حول هذه الزيارة.

وأكد وزير الصناعة اللبناني, خلال مؤتمر صحفي أثناء وصوله الى دمشق، أن “العلاقات بين سوريا ولبنان هي مصالح عميقة وستستمر ولنا كلبنانيين كل المصلحة في استمرارها”.
واشار حسن الى أن “الوفد اللبناني جاء للمشاركة في معرض دمشق، وأنه سيكون له لقاءات مع عدد من المسؤولين السوريين”.
وتبدأ فعاليات معرض دمشق الدولي في دورته الـ 59، في الـ 17 من آب الجاري وتستمر لغاية الـ 26 منه.
من جهته، قال وزير الزراعة غازي زعيتر انه “لايمكن عزل سوريا والعلاقات معها لم تنقطع، ومن مصلحة البلدين والشعبين تفعيل الاتفاقات الموقعة”، مضيفاً أنه “سيكون من زيارتهم إلى سوريا نتائج ايجابية”.
وسبق ان اعلن وزيرا الصناعة والزراعة اللبنانيين ان زيارتهما الى دمشق هي تلبية دعوة رسمية لزيارة سوريا والمشاركة في معرض دمشق الدولي.
وتاتي الزيارة وسط جدل وانقسام في الأوساط السياسية اللبنانية، حيث أيدت أطراف مؤيدة للنظام السوري (حزب الله وحركة أمل) الزيارة واعتبرتها طبيعية نظرا لوجود علاقات دبلوماسية بين البلديْن، في حين رفض الفريق الاخر المحسوب على “تيار المستقبل” الزيارة وأي تنسيق مع حكومة النظام السوري, حيث اعتبر رئيس الحكومة سعد الحريري ان الزيارة لن تمثل الدولة.
وتزامن قرار زيارة الوزيرين صمت من قبل الحكومة اللبنانية ورئيسها شعد الحريري، ما حدا بوسائل الاعلام للاعتقاد ببأن الوزيرين حصلا على موافقة الحريري لزيارة دمشق.


الاخبار والمواد الواردة في موقع "سيدر نيوز" لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارته او العاملين انما تعبر عن رأي مصدرها الذي يتحمل كامل مسؤوليتها للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: info@cedanews.net
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com